وصلت أول رحلة لطيران اليمنية الى مطار الريان بالمكلا بمحافظة حضرموت فجر امس الاربعاء بعد توقف لأكثر من اربع سنوات. ويأتي ذلك عقب إعلان محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني تدشين العمل بالمطار وإعادة استئناف الرحلات. وأعلنت الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد الخميس الماضي فتح مطار الريان الدولي بمحافظة حضرموت شرقي اليمن، وأخطرت الهيئة العامة للطيران المدني في بيان لها جميع شركات الخطوط الجوية العاملة في الجمهورية اليمنية والمنظمات التابعة للأمم المتحدة في اليمن بإعادة افتتاح مطار الريان الدولي وجاهزيته لاستقبال الرحلات. وأغلق مطار الريان منذ العام 2015 بعد سيطرة تنظيم القاعدة على ساحل حضرموت وتواصل إغلاقه بعد تحرير المكلا من القاعدة في عام 2016، وياتي اعادة فتح مطار الريان عقب توقيع اتفاق الرياض بين الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي في الخامس من الشهر الجاري.

من جانب آخر، رحبت ميليشيا الحوثي، بإعلان التحالف العربي الإفراج عن 200 أسير من مسلحيها وتسيير رحلات من مطار صنعاء لنقل الجرحى، جاء ذلك في تغريدة للقيادي الحوثي محمد علي الحوثي، داعياً الى ما اسماه اطلاق بقية الاسرى، وأعلن التحالف العربي الثلاثاء إطلاق سراح 200 شخص من أسرى الميليشيا الحوثية، إضافة إلى تسيير رحلات جوية بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية لنقل المرضى من مطار صنعاء.