كشفت نتائج التقرير الطبي عن تعرض لاعب النصر حمد المنصور إلى تمزق في العضلة الخلفية للفخذ، تعرض له خلال تدريبات الفريق، وحاجته للراحة لفترة من أسبوعين إلى ثلاثة، وهي ذات المدة التي سيقضيها لاعبا منتصف الميدان عبدالعزيز الجبرين، وعبدالله الخيبري، فيما أوضحت الفحوصات تعرض عبدالرحمن العبيد إلى تمزق في عضلة الساق والتي حدثت له في مباراة المنتخب السعودي الودية الأخيرة أمام الباراغواي، إذ لن تكون عودته قبل خمسة أسابيع، كما تقرر أن يجري المدافع عبدالله مادو كشفاً طبياً على موضع إصابته للتأكد منها.

وتواجد الخماسي مع بعثة الفريق في معسكره بجبل علي بطلب من مدربه البرتغالي روي فيتوريا لمتابعة حالتهم عن قرب مع طبيب الفريق والجهاز الطبي.

وكان الفريق قد واصل تدريباته وتحضيراته لليوم الثاني من معسكره في جبل علي، إذ بدأ تدريب الأمس بتمارين لياقية متنوعة، تلاها تدريبات تكتيكية متنوعة، قبل أن يختتم التدريب بمناورة على منتصف الملعب.

ومن المنتظر أن يخوض الفريق في معسكره الخارجي مباراة ودية واحدة فقط، قبل العودة للرياض تأهباً لملاقاة البكيرية ضمن دور الـ32 مـن بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين.