واجهت مدينة الملك سعود الطبية فترة تقلبات الجو التي تشهدها العاصمة وما يصاحبها من انتشار للفيروسات، بحملتها الوقائية للتطعيم ضد الأنفلونزا الموسمية، حيث نجحت في تحصين أكثر من 20 ألف مواطن ومقيم خلال الأسابيع الأربع الماضية.

وحذرت المدينة على لسان المدير التنفيذي المشارك للرعاية الصحية الأولية وصحة المجتمع د. يوسف العمران من خطورة تقلبات الأجواء ، مؤكدًا على أن تلك التقلبات التي تسبق الشتاء يصاحبها انتشار للفيروسات، مشيرًا إلى أن الوقاية تلعب دوراً هاماً في تجنب نزلات البرد والأمراض الفيروسية المعدية في تقلبات الطقس .

وأضاف د. العمران: نجحت مدينة الملك سعود الطبية ممثلة في الرعاية الصحية الأولية وصحة المجتمع في تحصين أكثر من 20 ألف فرد من الأنفلونزا الموسمية من خلال حملتها الوقائية والتوعوية " شتاء آمن"، وذلك عبر محطاتها الثابتة والمحطات المتنقلة داخل مدينة الملك سعود الطبية يوميًا من 8 صباحاً - إلى 8 مساءً، والحملة ما زالت مستمرة للجميع من مواطنين ومقيمين.

ونوه د.العمران بأن المدينة تسعى من خلال رؤيتها إلى إطلاق عدد من البرامج التثقيفية والتوعوية والوقائية، والتي تأتي من منطلق أن الوقاية خير من العلاج.

وختم د.العمران تصريحه مقدمًا شكره وتقديره للفريق الحملة المتميز من أطباء وتمريض وتثقيف صحي على جهودهم المتواصلة.

يذكر أن الحملة الوقائية دشنها المدير العام التنفيذي للمدينة د.أحمد العنزي، وتستمر لثلاث شهور إضافية.