دشن سفير المملكة في السودان علي بن حسن جعفر، أول من أمس، تسليم 50 طناً من التمور لبرنامج الأغذية العالمي بجنوب السودان تنفيذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله - الذي أمر بتخصيص أربعة آلاف طن من التمور لجنوب السودان.

وتسلم البرنامج العالمي التمور من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، بحضور مدير التعليم العام بمدينة جوبا عاصمة جنوب السودان، ومديرة مكتب الغذاء العالمي بجنوب السودان.

وقد تم تخصيص التمور لطلاب المدارس في عدد من ولايات جنوب السودان.

وعلى الصعيد ذاته، كان مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية وقع اتفاقية تعاون مشترك مع منظمة الاغتنام للتنمية البشرية لتأمين وتوزيع السلال الغذائية والتمور العينية في جمهورية السودان.

 ووقّع الاتفاقية المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على المركز د. عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة في مقر المركز بالرياض سيتم من خلالها تأمين 50,000 سلة غذائية وتوزيع 100,000 كرتون من التمور العينية لسد حاجة الأسر المتواجدة في مناطق النزوح وتخفيف حدة الفقر، بقيمة إجمالية للمشروع تبلغ 3.96 ملايين دولار أميركي، فيما يبلغ عدد المستفيدين 750,000 فرد يشملون الأشخاص الذين يعانون من نقص في الأمن الغذائي في الولايات الأكثر احتياجًا.

وتشمل مناطق التنفيذ للسلال الغذائية تشمل كسلا، وسنار، والنيل الأبيض، والقضارف، وغرب دارفور، والخرطوم، والجزيرة، ووسط دارفور، وشمال كرفان، ونهر النيل، والشمالية، فيما تشمل مناطق التوزيع للتمور جميع ولايات السودان وهي النيل الأزرق، وجنوب كردفان، وكسلا، وغرب كردفان، وسنار، ووسط دارفور، والشمالية، وشمال دارفور، وغرب دارفور، والجزيرة جنوب دارفور، وشرق دارفور، والقضارف، والبحر الأحمر، والنيل الأبيض، والخرطوم، ونهر النيل، وشمال كردفان، ونازحي جنوب السودان في ولايات النيل الأزرق والنيل الأبيض، وشرق دارفور.