اطلع صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، أمير منطقة القصيم على نتائج اجتماع لجنة أهالي المنطقة، والمقام بمحافظة عنيزة، بحضور وكيل إمارة المنطقة الدكتور عبدالرحمن الوزان، ومحافظ عنيزة عبدالرحمن السليم، ووكيل محافظة عنيزة سعد السليم، ورئيس لجنة أهالي عنيزة محمد القاضي، و56 عضوا من أعضاء لجنة الأهالي بالمنطقة.

واستمع سموه من عضو وأمين عام لجنة أهالي المنطقة الدكتور علي بن فريح العقلاء، على الخطة التشغيلية للجنة أهالي المنطقة للعام 2020، والتي تهدف إلى المساهمة في تقديم المبادرات التنموية وتوفير الخدمات وفق الأساليب والتقنيات الحديثة بالشراكة مع القطاعات كافة، وأكد صاحب السمو الملكي، أمير منطقة القصيم، على أهمية تأسيس عمل قائم على التعاون ونبذ الفرقة، والتكاتف على قلب رجل واحد كون الجميع جزءا من هذه البلاد المباركة وقوة لحمتها الوطنية، مبيناً لكافة الأعضاء أنهم قدوة، وخلفهم أجيال سوف تقتدي بهم سلباً أو إيجاباً، وتقتدي بكل ظاهرة سلوكية وما يقدم من أعمال لخدمة الوطن والمنطقة وأهلها، معرباً عن فخره واعتزازه بتوسيع دائرة الاختيار لأعضاء لجنة أهالي المنطقة لتشمل معظم المحافظات، مبيناً أن الأخوة الأعضاء يمثلون الجميع - بإذن الله - لما فيه خير المنطقة والوطن الغالي، مشيراً إلى أن ثلثي ما نسعى له من طموح وتطلعات تحقق - بفضل الله - بهذه اللحمة بين أعضاء اللجنة واجتماعها الدوري والذي ينعكس من خلاله كل فخر واعتزاز.

وقال سموه: إن لجنة الأهالي تخدم توجهات وحدة الوطن ومكملة لكافة الأعمال الاجتماعية والتنموية بالشراكة مع القطاعات الحكومية، وكل عضو فيها عليه أن يقدم كل ما يستطيع من مبادرات قائمة على روح التعاون المثمر لكل إنجاز لهذه المنطقة والوطن.