ضمن استراتيجية زيادة الوعي المالي على مستوى المملكة وقع البنك الأول وساب - البنكان المندمجان حديثًا - اتفاقية تعاون مع جمعية النهضة لتمكين المرأة.

وبموجب الاتفاقية يقدم البنك الأول وساب دعماً بمبلغ 650,000 ريال سعودي لتمويل مشروع "خزنة" الذي تنظمه جمعية النهضة الخيرية، وهو عبارة عن سلسلة من ورش العمل للسيدات السعوديات ذوات الدخل المنخفض لتعلم المهارات الأساسية لإدارة المال. وستغطي ورش العمل عدداً من الموضوعات مثل رسم خطة جيدة للادخار وإدارة ميزانية الأسرة واكتساب عادات الإنفاق والادخار الإيجابية. وستتوسع ورش العمل لتشمل أفراد الأسرة من الذكور لأجل ضمان انتهاج أسلوب متماسك لإدارة الاحتياجات المالية الأسرية.

وبهذه المناسبة قالت رشا التركي - الرئيس التنفيذي لجمعية النهضة الخيرية: "جمعية النهضة مستمرة في دعم المرأة مع توسع مشاركتها في المجتمع، وهدفنا هو تقديم المساعدة لأكبر عدد ممكن من السيدات مع العمل على تأسيس أفضل الممارسات، ولذا من الضروري إيجاد دعم من المؤسسات التي تشاركنا رؤيتنا في خلق مجتمع أفضل. إن تدريب النساء ذوات الدخل المنخفض على إدارة أموالهن يساهم في ترسيخ التنمية المستدامة كما يمكنهن من تحسين أوضاعهن المالية الحالية بالإضافة إلى اكتساب عادات مالية إيجابية لأطفالهن. نحن نتشرف بدعم البنك لجهودنا في رفع التوعية المالية كمهارة أساسية للمزيد من الأسر السعودية".

ومن الجدير بالذكر أن جمعية النهضة منظمة غير ربحية تأسست العام 1963م تعمل على تمكين المرأة السعودية اقتصاديًا واجتماعيًا، وذلك بتنفيذ عدد من المشروعات والبرامج التنموية الهادفة. وفي يونيو من العام 2019م حصلت جمعية النهضة رسميًا على الصفة الاستشارية كمنظمة غير حكومية معتمدة من قبل المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة.

من جهته، صرح السيد سورن نيكولايزن - نائب العضو المنتدب في ساب - قائلاً: "تتزايد المسؤوليات المالية على المرأة مع تنامي دورها في مجالات العمل والمجتمع المختلفة. لذا فإن تزويد السيدات بالمعارف والثقافة المالية لإدارة أموالهن والتخطيط للمستقبل أصبح الآن أكثر أهمية من أي وقت مضى، وإن مهارات رفع التوعية المالية تمثل أهمية كبرى للكثيرين في جميع أنحاء المملكة، والعمل مع مؤسسة راسخة مثل جمعية النهضة يعد وسيلة رائعة للمساعدة في معالجة هذه القضية".