عاد باير ليفركوزن إلى الحياة بمجموعته بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم إذ حصد أولى نقاطه بالفوز 2-1 على ضيفه أتليتيكو مدريد يوم الأربعاء، وكان الفوز سيصعد بالفريق الإسباني إلى دور الستة عشر لكنه فشل في تسديد أي كرة على المرمى في الشوط الأول بالمجموعة الرابعة وتأخر بهدف في الدقيقة 41 عندما وضع توماس بارتي الكرة بالخطأ في شباكه.

وضاعف كيفن فولاند من تقدم الفريق الألماني في الدقيقة 55 لكن ليفركوزن صمد في نهاية متوترة بعد طرد نديم أميري قبل ست دقائق من النهاية وتقليص ألفارو موراتا الفارق لأتليتيكو في الوقت المحتسب بدل الضائع، وتأهل يوفنتوس المتصدر بعشر نقاط إلى دور الستة عشر ولدى أتليتيكو سبع نقاط فيما يتساوى لوكوموتيف موسكو وليفركوزن برصيد ثلاث نقاط لكل منهما.