تستعد مدينة الدرعية التاريخية المُدرجة على لائحة اليونسكو للتراث الإنساني العالمي لانطلاق فعاليات موسم الدرعية، الذي يشهد هذا العام انضمام نخبة من المصممين السعوديين والإماراتيين والعرب لاستعراض أبرز إبداعاتهم في مجالات الموضة والأزياء الكلاسيكية والراقية والمجوهرات والأثاث.

ويجمع موسم الدرعية بين الأحداث الرياضية العالمية والفعاليات الثقافية والعروض الترفيهية المُبهرة على مدى شهرٍ كامل في قلب الدرعية، إلى جانب هذه الفعاليات عالمية الطراز، ستحتضن منطقة التسوق الراقية في الدرعية "تجربة البجيري" الذي سيستضيف على مدى أربعة أسابيع تصاميم وإبداعاتٍ لنخبة من أشهر المصممين من المملكة العربية السعودية والمنطقة، تشمل الملابس والأثاث المنزلي والمجوهرات والجلديات والعطور.

وينطلق موسم الدرعية في 22 نوفمبر، وسيتمحور أسبوعه الأول حول إبداعات أبرز المصممين الموهوبين في المملكة.

وقالت صاحبة السمو الملكي الأميرة نجلاء بنت عبدالرحمن، مديرة تطوير الأعمال لموسم الدرعية: "سنقدّم من خلال "تجربة البجيري" معرضاً متكاملاً وتجربة تسوق مثالية، حيث ستُقدم لمحة عن أبرز أعمال وإبداعات المصممين من المملكة وشتى أنحاء المنطقة، فضلاً عن مشاركة عدد من دور التصميم والشركات العالمية".