شهد مسرح أبو بكر سالم في البوليفارد حضوراً جماهيرياً كبيراً للأمسية الشعرية الرابعة ضمن فعاليات موسم الرياض حيث أحياها كل من الشاعر الكويتي شريان الديحاني والمنشد حسين آل لبيد، وقدمتها الإعلامية بدور أحمد، والتي رحبت في مقدمة الحفل بالشعراء وقالت اليوم سنقدم شعراء من الجيل الجديد المبدع.

افتتح الأمسية الشاعر الكويتي شريان الديحاني الذي رحب بالجمهور.

وأضاف: يعد هذا الظهور الأول لي في الرياض وأمسيات الرياض، وأشكر القائمين وعلى رأسهم معالي المستشار تركي آل الشيخ وكذلك الأخ الشاعر عبدالله حمير القحطاني وسلطان الحويماني وسأقدم في أمسية اليوم كل ما تريدون وكذلك الجديد. 

وبدأ بقصيدة (عذراً وأنا دايماً أكون الحيادي) بعد ذلك ألقى قصيدة (أنا المشتاق) تلبيةً لطلب الجمهور "العنصر النسائي". ومن ثم قدم قصيدة «نوارة القلب» وقال: الكثير يعتقد أن قصائدي غزل وهذا غير دقيق! ثم ألقى قصيدة «الله يأخذني معاك»، وردد مع الجمهور قصيدة (صباح الخير)، ثم التقط مع الجمهور عبر سنابه لقطة للذكرى. 

بعد ذلك قدم المنشد حسين آل لبيد أنشودة وطنية بعنوان «سلمان» تفاعل معها الجمهور بشكل كبير وظهرت بإخراج إبداعي عبر المسرح بصور لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان والعلم السعودي مع انتشار اللون الأخضر.  وقال بعد الأنشودة الوطنية: أرحب بالجمهور والحضور وشرف لي أن أقدم شيئاً للوطن ولموسم الرياض وأطلب من الجمهور تحية لأبطال الحد الجنوبي، ومن ثم قدم أنشودة للجنود في الحد الجنوبي تغنى فيها للسعودية والإمارات. 

♦️ من الأمسية 

  • أول أمسية للشاعر الكويتي شريان الديحاني بالرياض، الذي فاجأ الجميع وبالذات نجوم الشعر بجماهيريته الكبيرة.

  • شهدت الأمسية حضور عدد من نجوم الشعر والإعلاميين. 

  • قدم الشاعر العديد من القصائد التي رددها الجمهور. 

  • الأمسية القادمة سيحييها الشاعر سعيد بن مانع والمنشد عبدالكريم الحربي بتاريخ 11/18/ 2019م.

شريان الديحاني
تكريم فرسان الأمسية
من حضور الأمسية