رحّب مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن مارتن غريفيثس بتوصل الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي إلى اتفاق "يرسم ملامح المرحلة المقبلة" في البلاد.

ووصف - في بيان أصدره - التوقيع على هذه الاتفاقية بـ"الخطوة المهمة في جهودنا الجماعية الرامية إلى التوصل إلى تسوية سلمية للنزاع في اليمن".

وقال المبعوث الأممي: إن الإصغاء إلى أصحاب العلاقة الجنوبيين المعنيين يعدّ أمرًا في غاية الأهمية للجهود السياسية المبذولة لإحراز السلام في البلاد.

وأعرب في بيانه عن امتنانه للمملكة العربية السعودية "لتوسطها الناجح من أجل إبرام هذه الاتفاقية"، وشكر جهودها الدبلوماسية الحثيثة التي بذلتها دون كلل أو ملل.