«حوارات أدبيّة وفكرية عالميّة»، أحاطت بتجارب أبرز أدباء وشعراء وروائيي العالم، تصدى لها وخلال سنوات الكاتب والصحفي النابه عبدالله الزماي، صدرت مؤخراً في كتاب يتكون من 248 صفحة، عن دار كلمات للنشر والتوزيع، ويتحدث عبدالله البصيص عن هذا المنجز الأدبي ومؤلفه الكاتب والصحفي المميز قائلاً: من قريته «فيد» في منطقة حائل، يقيم «ترجمان الصحافة» عبدالله الزماي جسورًا ثقافية بين لغة العرب ولغات العالم، محاوراً نخبة من أكبر كُتّاب الرواية والقصة المعاصرين عن أسرار جاذبية كتاباتهم، ليضع أمام القرّاء العرب طرق سرد اللغات الأخرى وأساليبها في معالجة المواضيع الإنسانية بحسب ثقافة كل كاتب. كنت وما زلت، أتعجب من إحاطة الزماي بتجربة ضيفة الكاملة، ومعرفته بكل تفاصيل إنتاجه الأدبي، فهو ليس صحفياً يترك علامات الاستفهام تقف مكتوفة اليدين آخر الأسئلة، بل ندّاً يحاصر بأسئلته الإجابات ويغربلها في أسئلة أخرى. هذا الكتاب موجه ليس فقط للذين يريدون معرفة فن الكتابة، وإنما للذين يريدون معرفة فن قراءتها أيضاً.

تنمية الموارد البشرية

صدر حديثاً كتاب تنمية الموارد البشرية «إستراتيجية التغيير وتجارب دولية» للأستاذ ناصر عبدالعزيز النشمي، ويعد الكتاب مرجعاً للمهتمين والدارسين في مجال التنمية البشرية وإضافة قيمة للمكتبة العربية حيث يتناول أهم ركائز التنمية البشرية ودور التعليم كركن أساسي.

كما يستعرض التجارب الدولية الناجحة كالتجربة السنغافورية والماليزية والنرويجية اثراءً للجانب العملي، بالإضافة إلى التطورات المتسارعة التي تشهدها المملكة على مستوى التنمية.

نشأة الأدب السعودي في جنوب المملكة

يأتي هذا الكتاب ليتناول نشأة الأدب السعودي المعاصر في تهامة وعسير، لمؤلفه الاستاذ الدكتور عبدالله بن محمد أبو داهش، وقد تم تقسيم الكتاب إلى خمسة فصول، تناول فيها الفصل الأول: مصطلح نشأة الأدب السعودي، ومعالم الحياة الأدبية والسياسية بتهامة وعسير قبيل عام 1352هـ. أما الفصل الثاني فقد تناول مظان هذه النشأة وروافدها. وتناول الفصل الثالث: بداية هذه النشأة في تهامة وعسير، بينما تناول الفصل الرابع ألوان هذه النشأة من حيث الشعر والمقالة والقصة، وأخيراً يأتي الفصل الخامس ليوضح هذه النشأة في ميزان النقد. وفي نهاية الكتاب نجد فهرس المصادر والمراجع التي تمت الاستعانة بها لإنجاز هذا العمل.