كشفت مصادر من داخل إدارة نادي العدالة أنها شرعت في البحث عن مدرب جديد للفريق، وذلك لرغبة الإدارة لإقالة المدرب التونسي إسكندر القصري، وتأتي رغبة الإدارة في إقالة القصري بعد سلسلة النتائج السلبية التي أحرزها مؤخراً مع الفريق وآخرها التعادل الإيجابي مع الحزم على أرضه وبين جماهيره 2-2 ومن قبلها الخسارة من الاتفاق بهدف من دون مقابل والخسارة من منافسه الفتح في دربي الأحساء بنتيجة ثقيلة قوامها خمسة أهداف مقابل ثلاثة وبالتالي حصد على إثر ذلك ثماني نقاط من أصل تسع مباريات.

وبحسب المصادر، فإن إدارة النادي بدأت في تلقي عدد من السير الذاتية للمدربين تمهيدًا للدخول معهم في مفاوضات ويأتي أبرز الأسماء المرشحة لهذه المهمة المدرب التونسي ناصيف البياوي الذي سبق له تدريب الفتح والرائد والقادسية، وذلك للخبرة العريضة التي يمتلكها عن الدوري السعودي، ويأتي توجه إدارة العدالة لإنهاء المهمة بأسرع وقت ممكن وذلك استغلالًا لفترة توقف الدوري وخوض دور 64 من منافسات كأس خادم الحرمين الشريفين.