أطلقت بلدية محافظة الخبر حملة تصحيحية شاملة على المنشآت التجارية بالمدينة، تشمل كافة الأنشطة التجارية بالمجمعات التجارية والشوارع العامة، وذلك للتأكد من نظامية عمل تلك المنشآت وتوفر الرخص المهنية اللازمة وعدم وجود مخالفات.

وأوضح رئيس بلدية محافظة الخبر م. سلطان الزايدي، أن الحملة شملت خلال الأسابيع الثلاثة الماضية زيارة أكثر من 850 منشأة تجارية، تم خلالها رصد عدد من المخالفات تمثلت في عدم وجود رخص لبعض المنشآت أو انتهاء الرخص لأخرى، ومخالفة النشاط، والعمل خارج نطاق المحل، وتركيب لوحات عرضية للمحلات، وعدم مطابقة اللوحة بالرخصة والسجل التجاري، وتطبيق لائحة الغرامات البلدية تجاه المخالفين، فيما بلغ عدد المنشآت التي تم إغلاقها أكثر من 45 منشأة مخالفة.

وأكد الزايدي، أهمية هذه الحملة التي تنفذها إدارة الخدمات بالبلدية، لما لها من دور في تصحيح أوضاع المنشآت المخالفة، مشيرا إلى أنه تم توزيع عمل المراقبين على جميع أحياء الخبر، للتأكد من ملاءمة المواقع المرخصة وعدم ممارسة أنشطة تجارية إضافية غير المرخصة لهم وسريان الترخيص مع فرض العقوبات البلدية تجاه مخالفي نظام الرخص التجارية بهدف القضاء على الظواهر السلبية في الخبر. وشدد الزايدي، على ضرورة استجابة أصحاب المنشآت التجارية للوائح والأنظمة التجارية المعمول بها، إضافة إلى تواصل عمل حملات التفتيش لجعل هذه المنشآت تكون على حرص دائم بالالتزام بالقوانين والأنظمة، مؤكدا استمرار الحملات خلال الفترتين الصباحية والمسائية بهدف خلق وعي عام لأصحاب المحلات بأهمية الالتزام بالقوانين الخاصة بممارسة الأنشطة المقدمة لأفراد المجتمع.