• طبيعي أن يغضب الشارع الرياضي ويحتقن بعد أن شاهد قرارات غريبة جداً من قبل الاتحاد السعودي لكرة القدم خصوصاً فيما يتعلق بتأجيل مباريات لبعض الفرق ونقل أخرى من ملعب إلى ملعب من دون تقدير ومراعاة لمشاعر إدارة أو جماهير كما حدث لعفيف الذي ظلم في نقل مبارته أمام النصر إلى ملعب المجمعة من دون مبرر مقنع ومرضٍ للجميع!

  • عندما سئل أمين عام اتحاد الكرة إبراهيم القاسم عن السبب في عدم نقل المباراة إلى ملعب الوشم الأقرب لفريق عفيف قال: إن الملعب يحتاج لصيانة وعندما جاءه سؤال مباغت وناري إذاً كيف يلعب عليه الوشم تلعثم وارتبك وعجز عن الإجابة واضحك ضيوف البرنامج والمشاهدين!

*مباراة واحدة للشباب كانت بمثابة الاختبار الفني للفريق أمام بطل كأس خادم الحرمين التعاون كشفت المستوى الحقيقي للفريق ومعاناته وأنه يفتقد لعناصر جيدة خصوصاً في خطي الوسط والهجوم وأنه بعناصره الحالية لن يذهب بعيداً وعلى إدارته إعادة النظر في عناصره وجهازه الفني!

  • في موضوع المباراة المؤجلة المضحك والذي كان فيه استغفال كبير من قبل اتحاد اللعبة قيل إن الملعب يحتاج لصيانة وعندما ظهر الملعب في أول مباراة تم اكتشاف اللعبة وأن الملعب جاهز منذ مدة طويلة ولا يحتاج لصيانة والحقيقة إن الفريق وقتها يحتاج لصيانة وإجازة في نفس الوقت!

*حتى اللحظة لم تعلق الهيئة العامة على اتهامات عضو شرف النصر السابق سعد آل مغني الذي بجانب اتهاماته لإدارة النصر اتهمها بمحاباة النصر وتسهيل حصوله على الرخصة الآسيوية بشكل غير عادل غاب عن بقية الأندية!

*هذا الموسم هو موسم غرفة تقنية الفار وما يحدث فيها من أمور غريبة وتصرفات تخرج مع فرق وتختفي مع أخرى ولعل في إعادة لقطة ضربة جزاء الهلال أمام الفتح ما يؤكد استمرار أخطائها إذ وضح أن هناك محاولة للبحث عن خطأ لم يحدث لكي تلغى ضربة الجزاء والمؤكد أيضاً أنه مادام هناك مشجعون متعصبون قريبون من الغرفة ومخرجون خلف الكاميرا يرتدون قمصان فرقهم فالحال لن يتعدل!

*عندما أشار أحد مسؤولي الملعب إلى جاهزيته تم النفي وعندما غرد مكتب المحافظة حول جاهزية الملعب الآخر وأكد عدم وجود مايستدعي صيانته تم حذف التغريدات الصادرة من المسؤول في المكتب!

« صياد»