توصلت إدارة نادي ليفربول الإنجليزي حامل لقب دوري أبطال أوروبا في نسخته الأخيرة العام الماضي وشركة «نايكي» الأميركية العريقة المتخصصة في صناعة الملابس الرياضية، لإبرام عقد بين الطرفين اعتباراً من بداية الموسم الرياضي المقبل.

وتبلغ قيمة العقد الجديد بين الطرفين قرابة المليار ونصف المليار ريال سعودي لمدة خمسة مواسم يرتدي فيها متصدر الدوري الإنجليزي ليفربول ملابس من صناعة نايكي الأميركية.

وارتفعت أسهم «الريدز» خلال المواسم الثلاثة الأخيرة بعد انضمام المدرب الألماني الكبير يورغن كلوب إلى قيادة الدفة الفني للفريق، خصوصاً بعد وصوله إلى نهائي دوري أبطال أوروبا وخسارته من ريال مدريد الإسباني بنتيجة 1-3، بالإضافة إلى منافسته الكبيرة مع حامل لقب الدوري الإنجليزي مانشيستر سيتي الذي خطف لقب الدوري الإنجليزي بفارق نقطة واحدة عن منافسه الشرس ليفربول.

وعاد «الليفر» خلال موسم واحد وانتزع اللقب الأقوى والأشرس على مستوى العالم لقب دوري أبطال أوروبا من أمام ابن بلده توتنهام الإنجليزي في أحد أقوى النسخ، وأظهر ليفربول قوته وشراسته منذ بداية البطولة وجعل من إسمه المرشح الأبرز والأقوى لنيل اللقب وهو ما حدث في نهاية المطاف.

ويتصدر ليفربول «البريميرليغ» اليوم وبفارق ست نقاط عن أقرب منافسيه مانشيستر سيتي، ويحدث هذا بعد مرور عشر جولات فقط من بداية الدوري، ومازال الليفر مرشحاً لتوسيع الفارق في ظل المستويات الكبيرة التي يقدمها اللاعبون الذين يظهرون تجانساً كبيراً بين بعضهم البعض.

كل هذه العوامل صبت بشكل مباشر في صالح ارتفاع أسهم ليفربول الذي بات مطبلاً أول للشركات والعروض ونجم الشباك الأول بين الأندية الكبيرة وبات يزاحم قطبي إسبانيا وينافسهما على العروض.