أقرت الهيئة العامة للطيران المدني فرض رسوم جديدة تقدر بـ10 ريالات على المسافرين عبر الرحلات الداخلية بالمملكة، وذلك اعتباراً من 01 يناير 2020، وبحسب هيئة الطيران المدني فإن هذه الرسوم نظير استخدام مرافق المطار، وستستخدم عائداتها لتمويل مشروعات تطوير البنية التحتية للمطارات وتحسين الخدمات، وستخضع هذه الرسوم للمراجعة كل ثلاث سنوات ابتداءً من تاريخ فرضها، وتم إعفاء أربع فئات من هذه الرسوم، وهم؛ الركاب الرضع، طاقم الطائرة لأداء واجبات على متن الطائرة ويشمل الطيار أو المهندس الجوي أو الملاح الجوي أو الفني المكلف، وأعضاء طاقم الطائرة المسجلون في قائمة الملاحين الجويين لشركة الطيران ويحملون بطاقة تعريفية بذلك، وهم الطيار أو المهندس الجوي أو الملاح الجوي أو الفني، وكذلك الركاب المواصلون "ترانزيت" والذين سيمكثون داخل الطائرة ولن يستخدموا مرافق المطار.

وحسب الإحصائية الأخيرة لهيئة العامة للطيران المدني عن أعلى عدد مسافرين ورحلات بمطارات المملكة مقارنة بالأعوام السابقة وذلك للمرة الأولى في تاريخ الطيران في المملكة، سجلت الإحصائيات الرسمية التي أصدرتها الهيئة في شهر مارس 2019 عن تجاوز أعداد المسافرين الذين عبروا المطارات السعودية خلال 2018 حاجز 99.86 مليون مسافر غادروا عبر 771.828 رحلة من مطارات المملكة الدولية والداخلية. وارتفعت نسبة النمو في أعداد المسافرين خلال 2018 إلى 8 % قياساً بـ2017 الذي وصلت خلاله أعداد المسافرين إلى 92.42 مليون مسافر، وسجلت الرحلات الجوية خلال 2018 نسبة نمو وصلت إلى 4.1 % قياساً بالعام 2017 الذي وصلت خلاله الرحلات الجوية إلى 741.293 رحلة جوية، وشكلت مطارات المملكة الدولية نمواً في حركة المسافرين خلال 2018 إذ بلغ عدد المسافرين من خلالها نحو 97.3 مليون مسافر بينما بلغت أعداد الرحلات في المطارات الدولية إلى 741.893 رحلة جوية، كما بلغ عدد المسافرين في مطارات المملكة الداخلية في 2018م نحو 2.6 مليون مسافر غادروا عبر 29.935 رحلة جوية من المطارات الداخلية.