أكد مصدر مسؤول في النيابة العامة عن مباشرة النيابة لإجراءات التحقيق في الواقعة التي تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي المتعلقة بإركاب شخص بالقوة داخل الصندوق الخلفي لمركبة وتهديده بسلاح ناري من نوع رشاش بأحد شوارع مدينة الرياض بحي لبن.

وأفاد المصدر بأن التحقيق شمل ثلاثة أشخاص منخرطين في الجريمة، وجرى إحالة المجني عليه إلى المستشفى للكشف عليه والإفادة عن وضعه الصحي بتقرير طبي مفصّل، كما جرى حجز السلاح والسيارة المستخدمة في الجريمة، وجارٍ استكمال إجراءات القضية في ضوء نظام الإجراءات الجزائية.

كما أكد المصدر أن قضايا إشهار السلاح الناري بقصد التهديد أو الاعتداء من القضايا الكبيرة الموجبة للتوقيف.

وقدم معالي النائب العام شكره لرجال الأمن على سرعة اتخاذ إجراءات الاستدلال الأولية وضبط الجناة في وقت قياسي متلبسين بالجرم المشهود، وأثنى معاليه على تعاون المبلغ عن الجريمة، فالمواطن والمقيم هما رجل الأمن الأول، مؤكداً أن النيابة ستطالب بأقصى العقوبات بما يحفظ للمواطنين والمقيمين أمنهم وسكينتهم واطمئنانهم.

هذا وقد صرح المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة الرياض المقدم شاكر بن سليمان التويجري، بأنه قد أسفرت نتائج المتابعة الأمنية لما تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن قيام أحد الأشخاص بإشهار سلاحٍ ناري من نوع (رشاش) على آخر وتهديده وإركابه بالقوة داخل الصندوق الخلفي لمركبة بيضاء نوع (كيا) وذلك بأحد الشوارع العامة - بفضلٍ من الله - عن تمكن فرق إدارة دوريات الأمن بمنطقة الرياض من القبض على المتورطين بالجريمة، ثلاثة مواطنين بالعقدين الثاني والثالث، وضبط المركبة المستخدمة فيها، وبمباشرة إجراءات الاستدلال الأولية بحقهم، تبين أنهم على صلةٍ ببعضهم البعض وكانوا بحالةٍ غير طبيعية، حيث جرى إيقافهم واتخاذ الإجراءات النظامية كافة بحقهم.