شكّل برنامج «من السعودية» والذي يبث على القناة السعودية، صدمة إيجابية في حلقته الأولى، حيث فاجأ المشاهدين بمستوى الاحترافية العالية والتي لم يشهدها التلفزيون السعودي من قبل.

حيث لاحظ المشاهد مستوى عالياً من الإخراج والتنفيذ والإعداد والحوار والضيوف والتقارير، من أول حلقة تم بثها الجمعة الماضية، وتفاعل سمو الأمير عبدالعزيز بن تركي رئيس هيئة الرياضة مع إحدى الفقرات، طالباً مقابلة الضيف ودعمه.

ما حدث يدل على انتقاء المواضيع المطروحة، من قبل القائمين على البرنامج، ومدى الاهتمام بتفاصيل فقراته والتنوع في مواكبة الأحداث أولاً بأول. ويلاحظ المتابع من بث إعلان البرومو الدعائي، المستوى المتقدم في الإخراج والتنفيذ، والذي أعطى إشارة بتميز البرنامج منذ انطلاقة حلقاته وتنقله بين فقراته وتقاريره المصورة، بشكل يدل على احترافية البرنامج ونوعية التقارير المنتقاه بدقّه. ما يبين أن الإعداد والتنسيق العالي للمداخلات، حسب التواصل مع المسؤول الأول لإثراء الموضوع وأخذ ردود أفعالهم وما يتم طرحه، وبلا شك هذه تحسب لرئيس تحرير العمل راشد إبراهيم، والاهتمام بتفعيل وسائل التواصل الاجتماعي للبرنامج، حيث تم وضع مقاطع فيديو لكل فقرة في الحساب الرسمي للبرنامج في تويتر مع وضع الحلقة كاملة على اليوتيوب بعد انتهائها مباشرة.

يذكر أن برنامج «من السعودية» من تقديم عبدالعزيز القحطاني ونهى الحربي ويعرض يوم الجمعة من الساعة «1،30» ولمدة ساعتين.