تواصل مؤسسة النقد العربي السعودي "ساما" عبر فروعها المنتشرة في مناطق المملكة، فعاليات الحملة التوعوية تحت شعار "وعي مالي أكثر"، التي شملت نحو 27 مركزاً تجارياً على مستوى المملكة خلال الثلاثة أسابيع الماضيين.

وتأتي هذه الحملة، التي تستهدف أكبر شريحة ممكنة من فئات المجتمع من خلال معارض توعوية، ضمن جهود المؤسسة المستمرة في تنظيم الحملات التوعوية والتثقيفية بين الجمهور، تسعى من خلالها لرفع الوعي المالي والمعرفي لجميع شرائح المجتمع، إلى جانب خصائص العملة الوطنية والعلامات الأمنية الظاهرة للتعريف بالورقة السليمة، وتعزيز السلوك الإيجابي في التعامل مع فئات العملة المعدنية بجميع فئاتها، والتشجيع على استخدامها في التعاملات اليومية، وتنمية ثقافة الادخار وتعزيزها خصوصاً لدى فئة الأطفال من خلال تهيئة جناح خاص بهم وتقديم كراسات للرسم والقصص المصورة. كما تستهدف توعية عملاء الجهات المالية التي تشرف عليها مؤسسة النقد بحقوقهم ومسؤولياتهم، وتوضيح قنوات التواصل التي أتاحتها المؤسسة لاستقبال شكاوى واستفسارات العملاء ومعالجتها لدى الجهات المعنية واطْلاعهم على حقوقهم المالية التي تمكنهم من اتخاذ قرارات مالية صحيحة تتناسب مع احتياجاتهم والتزاماتهم المالية، إضافة إلى التوعية بنشاط الفوركس غير المرخص والحماية من الوقوع في الاحتيال المالي.

وتشمل فعاليات المعارض، التي تستمر لأسبوعين قادمين فقرات توعوية وترفيهية مُصممة خصيصاً لهذا الغرض تحتوي على مطبوعات توعوية، ومَحافظ جلدية لحفظ العملة المعدنية وتسهيل استخدامها، إضافة إلى مسابقة من خلال حساب "ساما" عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" تستمر طيلة أيام الحملة التي يحظى بها الفائزون بجوائز قيّمة من المؤسسة.

ويأتي تنظيم هذه الحملة التوعوية في إطار برنامج تطوير القطاع المالي - أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030 - الذي يهدف إلى بناء قطاع مالي متطور ومتنوع وفاعل لدعم تنمية الاقتصاد الوطني، وتحفيز الادخار والتمويل والاستثمار، من خلال تطوير وتعميق مؤسسات القطاع المالي، وتعزيز وتمكين التخطيط المالي لدى كافة شرائح المجتمع.