أصدرت هيئة حقوق الإنسان في المملكة، قراراً بتعيين آمال يحيى المعلمي مديرة عامة للمُنظمات والتعاون الدولي بالهيئة.

وتستند المعلمي إلى خبرة في المجال التربوي والتدريب والتنمية الاجتماعية لمدة تزيد على 20 عاماً، وتتولى العديد من المناصب والعضويات، أبرزها إدارة الفرع النسوي في مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني، كما تولت منصب مستشارة في التلفزيون السعودي، وحصلت على عضوية لجنة الإشراف على انتخابات المجالس البلدية.

وتهتم آمال بإبراز دور المرأة في المجتمع السعودي، وقدَّمت العديد من الإسهامات لإبراز دورها في نشر ثقافة الحوار والتلاحم المجتمعي، كما تهتم بإبراز دور مواقع التواصل في تثقيف المُجتمعات.