أعلن والد الطالب معتز خويتم الحارثي تنازله الشرعي عن قاتل ابنه ومنسوبو المدرسة أثناء المشاجرة التي وقعت أمس الأول في مدرسة الوليد بن بشر الابتدائية بالرياض.

وتحدث الحارثي هاتفيا مع " الرياض" أثناء وجوده في المحكمة بالرياض ظهر اليوم لتصديق تنازله، وقال: "تنازلت لوجه الله وأسأل الله أن يغفر له وأن يرحمه تلقيت تعازي صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، والتي نقلها لي مدير عام التعليم بمنطقة الرياض، وسألني مدير عما أريد وقلت لا أريد أي شي وأريد أن يذهب الولد لأمه الليلة.

وقال خويتم الحارثي أنا الآن في المحكمة بالرياض للتنازل واإنهاء إجراءات الإفراج عن الطالب، وإن شاء الله يخرج الليلة وأسأل الله أن يكون تنازلي لوجهه الكريم ولا نريد سمعة ولا رياء ولا نرغب في شيء إلإ أن نكون قدوة حسنة .

وذكر الحارثي إن ابنه معتز رحمه الله هو الخامس بين إخوانه مؤكدا أن جميع أفراد أسرته تقبلت الحادث بالصبر والاحتساب، وقرروا جميعا التنازل وأضاف, جاءني ملايين واتصالات مقابل العفو فقلنا سنتنازل لوجه الله الكريم، وهؤلاء زملاء في المدرسة، كان بعضهم يسلف الآخر الفسحة إذا لم يكن معه ونسأل الله أن يكون خير خلف علينا وأن يبارك لنا في إخوانه.