كرم مدير الشؤون الصحية بمنطقة الجوف د. حسن الشهراني، المواطن مبروك حامد سالم الشراري، وذلك لتبرعه بخلاياه الجذعية، لإنقاذ حياة طفل لا يعرفه مصاب بالسرطان.

وقال د. الشهراني: إن هذا العمل الذي قمت به عمل نبيل وعمل مقدر وهو ليس غريب عليك فآباؤكم وأجدادكم كلهم أساس هذا العمل الإنساني النبيل، وهو عمل يجسد روح المواطن المحب لوطنه ومواطنيه، داعيا الله أن يتقبل عمله وأن يجعل ذلك في ميزان أعماله.

وكان المواطن الشراري من محافظة طبرجل بمنطقة الجوف، قد ضرب مثالًا رائعًا في الإنسانية والرحمة بتبرعه لطفل لا يعرفه ولا يربطه صلة قرابة، وإنما علم بحاجة الطفل للتبرع من خلال إحدى مراجعاته لمستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض. ويقول مبروك الشراري لـ»الرياض»: «استجبت لطلب المستشفى بالتبرع، وحينما تأكدت من تفاصيل حالة الطفل الصحية الذي كان مصاباً بسرطان الدم اللوكيميا (Leukemia)، وهو أحد أنواع السرطان الذي يتكون في الأنسجة المسؤولة عن إنتاج خلايا الدم، عقدت العزم على التبرع». وأجريت الفحوصات التي أكدت تطابق الحالة وأبلغه الفريق الطبي بكافة التفاصيل، وأجريت عملية التبرع بنجاح كبير - ولله الحمد - وذلك بمستشفى الملك فيصل التخصصي في الرياض.