أكد تقرير إحصائي صادر عن شركة الإبحاث الرقمية أن عدد اللغات الأكثر تفاعلاً في الأخبار ومواقع التواصل الاجتماعي خلال موسم الحج حيث جاءت اللغة العربية بالمركز الأول في المحتويات المتعلقة بالحج حيث وصلت إلى أربعة ملايين إشارة في الأخبار ومواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضح التقرير أن نسبة التفاعل في أيام العيد زادت حيث وصلت كمية التفاعل ذروتها في يوم عرفة على تويتر بعدد تجاوز 1.3 مليون تفاعل باللغة العربية، وبلغ التفاعل حسب الجنس حيث بلغ عدد المغردين من الذكور 59 % وعدد الإناث 41 %.

وجاءت أكثر الأوسمة تفاعلاً خلال فترة الحج حيث جاء وسام العالم في قلب المملكة بعدد عشرة بلايين تغريدة باللغة العربية.

وأشار التقرير إلى أن تفاعل اللغة الإنجليزية جاء في المركز الثاني في موسم الحج حيث بلغ عدد الإشارات على تويتر 315 ألف تغريدة، وبلغت نسبة التفاعل في أيام العيد حيث وصلت كمية التفاعل ذروتها في يوم عرفة بعدد تجاوز 61 ألف تفاعل على توتير.

وجاءت أكثر الأخبار تداولاً تحدثت عن الاحتفال بعيد الأضحى المبارك باللغة الإنجليزية في اليمن مع احتوائه على فيديو يوضح كيف يستمتع الأطفال في صنعاء بركوب الألعاب والذهاب إلى الحدائق.

فيما كان الخبر الثاني باللغة الإنجليزية يتحدث عن الإحصائيات التي قدمتها المملكة المتعلقة بالحج ابتداء من عدد الحجاج المتوقع وصولهم هذا العام ومقارنتها بالأعوام السابقة ثم التطرق إلى التجهيزات التي قاموا بها استعداداً لوصول الحجاج من المراكز الصحية بالإضافة لكاميرات المراقبة والمواقع لرجال الدفاع المدني وتجهيز الخيام والعديد من الخدمات.

وبينت الإحصائيات أن أكثر الأوسمة تفاعلاً خلال فترة الحج على توتير باللغة الانجليزية حج 2019، بعدد 338 مليون انطباع، حيث بلغ عدد نسبة المغردين من الرجال 64 % وعدد النساء 36 %.ورصد التقرير التفاعل باللغة الفارسية على تويتر لموسم الحج بعدد 5 ملايين خبر، وكانت أكثر الأخبار تداولاً تتحدث عن نفي المسؤولين الإيرانيين أقاويل أقارب ضحايا حادثة منى حيث أنهم صرحوا أن إيران تحملات المسؤولية وأن الإيرانيين هم المسؤولين عن الحادثة ثم تطرق المقال للعلاقات الدبلوماسية السعودية والإيرانية.

وذكر التقرير أن اللغة التركية جاءت رابعاً بعدد 11 ألف خبر على تويتر وأكثر الاخبار تداولاً كانت تتحدث عن لقاء الصحفي الذي أقامة مدير الخدمات العامة لشؤون الحج والعمرة التركي في مكة المكرمة حيث صرح عن محاولتهم لزيادة عدد الحجاج في 2020 بسبب زيادة عدد السكان ثم تطرق للتجهيزات والخدمات التي قاموا بها استعداداً للحج سنة 2019، فيما كان الخبر الثاني يتحدث عن أعداد الحجاج في مكة المكرمة بشكل عام وعدد الحجاج الأتراك بشكل خاص ثم تطرق لرحلة الحج ورمي الجمرات.

ورصد التقرير التغريدات على توتير عن الحج باللغة الفرنسية حيث بلغ عدد التغريدات 9 آلاف تغريدة، فيما بلغت عدد الاخبار 4 آلاف خبر وجاءت أبرز المواضيع الشائعة باللغة الفرنسية السعودية وعيد الأضحى والحج السنوي في مكة.

وأوضح التقرير أن عدد التغريدات عن موسم الحج باللغة الملاوية بلغ 39 ألف تغريدة و24 ألف خبر بإجمالي إشارات بلغ 77 ألف إشارة وجاءت أبرز المواضيع الشائعة باللغة الملاوية بعنوان عيد الحج.

وأكد التقرير أن أكثر التغريدات تفاعلاً كانت تتحدث عن استضافة خادم الحرمين الشريفين لنائلة حسن مديرة الشرطة وضحايا الهجوم الارهابي في نيوزيلاندا، فيما كانت تتحدث التغريدة الأخرى عن رحلة الحج في عام 1928 في إندونيسيا.

ورصد التقرير أن عدد الأخبار المتداولة عن الحج باللغة الإسبانية حيث بلغ إجمالي الإشارات 18 ألف إشارة، حيث بلغ عدد التغريدات 9 آلاف تغريدة و5 آلاف خبر، وكانت أبرز المواضيع باللغة الإسبانية بعنوان ملايين المسلمين والسعودية وعنوان آخر مكة المكرمة، وكانت أكثر التغريدات تفاعلاً كانت تتحدث عن اجتماع ما لا يقل عن ثلاث ملايين مسلم في مكة لأداء مناسك الحج. وأكد التقرير أن عدد الحجاج خلال العام 1440 بلغ عددهم 2.489.406 حجاج حيث زادت نسبة الحجاج بنسبة 5 % عن العام 1439 والبالغ عددهم 2.371.675 حاجا. وأوضح التقرير أن عدد حجاج الداخل بلغ 634 ألف حاج حيث بلغ عدد الذكور منهم 406 آلاف حاج بنسبة 64 % وبلغ عدد الإناث 228 ألف حاجة بنسبة 36 %، بينما بلغ عدد حاج الخارج 1.9 مليون حاج، بلغ عدد الذكور 979 ألف حاج بنسبة 53 %، وعدد الإناث 876 ألف حاجة بنسبة 47 %.