زار صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف اليوم، مجموعة من السماحون، المهتمين بحصاد نبات السمح بمحافظة طبرجل .

واستمع سموه من المهتم بجني ثمار السمح مرشد بن هاضل الشراري لشرح عن مراحل استخراج ثمار نبتة السمح الصحراوية والتي يتزامن خروجها مع نزول المطر، حيث يبدأ السماحون بحصاده وجمعه في فصل الصيف، من خلال جمعه ومن ثم يستخلص منه الكعبر «ثمار السمح»، ويتم عزله عن طريق الرياح والتخلص من البقايا الأخرى لأجزاء السمح ، وأضاف الشراري أنه بعد ذلك يتم نقعه في الماء وتتفتح الثمار بمجرد أن يلامس الماء ثم ينزل من الصبيب «بذور السمح»، وبعد ذلك يتم عزل الصبيب وتجفيفه وتنظيفه من الشوائب .

وبيًن أن «السمح» يستخدم بعدة أكلات كالعصيدة والبكيلة وخبز السمح، مؤكداً أن هذه النبتة والتي انفردت بها منطقة الجوف تحتوي على عناصر غذائية مهمة للإنسان .

وأشاد سمو أمير منطقة الجوف بالجهود التي يقوم بها السماحون وتتبع مراحل استخراج ثمار هذه النبتة حتى تخرج بمذاق جيد يستخدم في بعض الأكلات ، متمنياً لهم التوفيق .