بدأ الاتحاد السعودي لكرة القدم برئاسة ياسر المسحل بخطوات جادة نحو اهتمام اتحاد اللعبة بكل الفرق والدرجات، حيث أعلن الاتحاد ضم دوري الدرجة الثالثة «المناطق» إلى لجنة المسابقات في الاتحاد، الذي كان يتبع مكاتب الهيئة من ناحية تنظيم كل مسابقاتها، وستكون الخطوة الأولى للاتحاد ضم الفريق الأول إلى هذه الفرق والبالغ عددها 110 نوادٍ، ثم ضم الفئات العمرية تدريجياً على مدى فترة توليها قيادة الاتحاد الأربع سنوات المقبلة.

وبدورها دعت لجنة المسابقات برئاسة نعيم البكر مسؤولي هذه الفرق إلى عقد ورشة عمل ستكون الأكبر؛ لكثرة عدد الفرق وممثليها في القاعة الكبرى بمقر اللجنة الأولمبية العربية السعودية بالرياض الثلاثاء المقبل 20 أغسطس.

وسيشهد الاجتماع الذي سيحضره مسؤولو 110 نواد من أنحاء المملكة، الكشف عن آلية مسابقة دوري المناطق، وإعلان الاتحاد السعودي تنظيمه لهذه المسابقة التي كانت تتبع تنظيمياً مكاتب الهيئة العامة للرياضة.

وكشفت مصادر «الرياض» عن رغبة الاتحاد دمج بعض المجموعات بالقريبة منها، خصوصاً المكتب الذي لا يملك عددا كبيرا من الفرق بمجموعته، وحددت ما يقل عن ثلاثة أندية ليتم ضمها لأقرب مكتب جغرافيا.

إلى ذلك يعتزم عدد من رؤساء أندية الدرجة الثالثة وممثليها عقد اجتماع مسبق لمناقشة أوضاع دوري المناطق، وتقديم مقترحات للاتحاد بشأن وضع آلية مناسبة وعادلة لكل الفرق المتوزعة على مكاتب هيئة الرياضة.