ضمن الجهود المبذولة لخدمة ضيوف بيت الله الحرام، يستمر مجمع الملك عبدالعزيز لكسوة الكعبة المشرفة حملته الإعلامية (كسوة الكعبة مهابة ومثابة) لاستقبال الزوار من جميع الدول العربية والإسلامية، والتي تهدف إلى تعزيز وإبراز تاريخ كسوة الكعبة المشرفة، وتعريفهم بمراحل صناعة كسوة الكعبة المشرفة.

وبين مدير العلاقات العامة بالمجمع، رائد بن صلاح اللحياني أن عدد الزوار اليومي للمجمع يتراوح ما بين (1000 - 1500) زائر، مضيفاً: أسهم نظام تسجيل الزيارات الإلكتروني من خلال المنصة الإلكترونية www.gph.gov.sa في تسهيل وتنظيم الزيارات بشكل ملحوظ وقد أتاح ذلك استيعاب عدد أكبر من الزوار.

من جانبهم، عبر حجاج بيت الله الحرام والزائرين عن عظيم امتنانهم وشكرهم على هذه المبادرة القيمة وغير المستغربة من حكومة خادم الحرمين الشريفين - حفظها الله - في خدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما.

وفي ختام الزيارة قُدم للزائرين عدد من الكتب التوجيهية والإرشادية بعدد من اللغات، وأيضاً توزيع الهدايا العينية وماء زمزم.