قال مسؤول في سلاح البحر في الكاميرون إن بحارة آسيويين وأوروبيين تعرضوا للخطف من سفينتهم الخميس قبالة دوالا (جنوب) في خليج غينيا، وأضاف طالبا عدم الكشف عن هويته "تم اختطاف البحارة الآسيويون والاوروبيون هذا الصباح (الخميس)" قبالة دوالا العاصمة الاقتصادية للكاميرون، إلا انّه لم يحدد عدد المختطفين ولا وجنسياتهم.

وأضاف أنّ "منفذي الاختطاف هم على الأرجح قراصنة نيجيريون"، ولفت إلى أنّ "القوات الكاميرونية أطلقت عمليات بحث"، ووقعت عملية الاختطاف في أعقاب هجوم تعرضت له السفينة التي كان البحارة على متنها، وفق ما أكد مسؤول في مرفأ دوالا.

وتعد مياه خليج غينيا الأخطر في العالم، بحسب المكتب البحري الدولي، وفي المجموع، شهدت هذه المنطقة 73% من عمليات الاختطاف و92% من أخذ الرهائن في البحر بحسب المكتب البحري الدولي، وجرت تلك العمليات قبالة نيجيريا وغينيا وتوغو وبنين وكاميرون، وفي غالب الأحيان، يكون المعتدون بحارة من نيجيريا، يقومون بعمليات الاختطاف والاحتجاز بهدف الحصول على أموال لإطلاق سراحهم.