أعلنت الهيئة العامة للرياضة إقامة نزال بطولة العالم للوزن الثقيل في لعبة الملاكمة، بحلبة مفتوحة في الدرعية التاريخية يوم السبت 7 ديسمبر 2019، بين الملاكمين العالميين المكسيكي آندي رويز جونيور وخصمه البريطاني أنتوني جوشوا، في نزال سيكون الأول من نوعه في الشرق الأوسط.

وبهذه المناسبة، أبدى صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة سعادته واعتزازه باستمرار المملكة في استضافة مثل هذه الأحداث العالمية، بدعم غير مسبوق من قيادة هذا الوطن الغالي التي تضع الرياضة أولوية مهمة في سبيل بناء مجتمع رياضي يهتم بمختلف وأنواع الألعاب، وقال: "إن المملكة تفخر بإقامة مناسبة رياضية عالمية متميزة بهذا الحجم في بلدنا وتحديدًا بالدرعية، المكان العزيز على قلوب شعبنا، وسنسعى إلى توفير أجواء رائعة للملاكمين وتقديم حدث لا يُنسى لجميع المشجعين الحاضرين في ليلة مفعمة بالإثارة والألوان والترفيه"، وأضاف سموه: "نحن نعلم أن العالم يترقب هذا الحدث، والجميع على أتم الاستعداد لاستضافة المناسبة الرياضية الاستثنائية لتواصل المملكة العربية السعودية المضي قدمًا بفرص جديدة من خلال هذا النزال التاريخي على لقب الوزن الثقيل، ونتطلع إلى الترحيب بالعالم وتحقيق رؤية بلدنا وطموحاتنا الرياضية".

فيما قال إدي هيرن المدير الإداري لـ Matchroom Boxing : "على مدى السنوات الماضية شاهدت العديد من المنظمات الكبرى تقدم مختلف الأحداث والفعاليات البارزة في المملكة العربية السعودية مثل الجولة الأوروبية للجولف و WWE و Formula E والآن كأس السعودية، وبالتأكيد كل تلك الفعاليات الرائعة هي جزءً من رؤية المملكة 2030"، وأضاف: "لقد شاهدت الاهتمام بالملاكمة والإقبال في بطولة السوبر العالمي للملاكمة، ومؤخراً نزال أمير خان، وتم الاتصال بنا في العديد من المناسبات للمشاركة في الشرق الأوسط، ولكن للمرة الأولى أستطيع القول إن هناك الآن خطة حقيقية للرياضة وللبنية التحتية من خلال الأحداث السابقة وصولًا لتنظيم نزال بهذا الحجم في أرض المملكة".

وعن النزال المرتقب قال إدي هيرن: "تعد الخطة الواضحة للرؤية بالإضافة إلى رغبة رويز بالنزال في مكان محايد، السبب الرئيس الذي دفعنا إلى هذا القرار، وعلى مر السنين شاركنا في أبرز الأحداث بعدة أماكن حول العالم. كنزال The Rumble in the Jungle و Thrilla في مانيلا، والتي سيسطرها ويحفظها التاريخ، وأعتقد أن النزال في المملكة سيخلد في تاريخ رياضة الملاكمة أيضًا".

وأضاف: "النزال يفرض نفسه بالساحة الرياضية كواحد من أكثر الأحداث إثارة في الوزن الثقيل التي شهدناها، ونتوقع أن يشهد النزال الثاني نفس الإثارة أيضًا، حيث إن أنتوني جوشوا مستعد لاستعادة ألقابه، ولكنه الآن في مواجهة بطل واثق اسمه آندي رويز جونيور الذي يعتقد أنه سيكرر إنجازه في Madison Square Garden، لكن هذه المرة بين الكثبان الرملية في الدرعية".

فيما قال عمر خليل، الشريك الإداري لشركة: "Skill Challenge Entertainment: "نشعر بسعادة غامرة ونتشرف بكل فخر بأن نكون الشريك الرسمي لـ Clash on the Dunes، خلال موسم الدرعية 2019، ونهدف على مدار الـ 24 شهرًا المقبلة، إلى أن نكون عنصرًا رياضيًّا أساسيًّا لإدارة الأحداث والفعاليات الأبرز في المملكة بشكل خاص، لنتصدر الريادة في المنطقة تماشيًا مع رؤية المملكة 2030".

أما آدم سميث رئيس Sky Sports Boxing فقال: "يسعدنا أن نعلن إعادة نزال أنتوني جوشوا مع آندي رويز جونيور، النزال الذي فاجأ عالم الوزن الثقيل بفوز رويز جونيور المذهل في Madison Square Garden، والآن سنتجه إلى المملكة العربية السعودية لتقديم عرض مذهل لنزال ثانٍ على لقب بطولة العالم للوزن الثقيل".

ويملك رويز جونيور سجلًا حافلًا بالأرقام والإنجازات بتحقيقه 33 فوزًا منها 22 بالضربة القاضية، وهزيمة واحدة فقط كانت أمام خصمة المرتقب جوشوا ليحصل على العديد من ألقابه الخاصة بـ IBF و WBA و WBO و IBO World في واحدة من كبرى مفاجآت الوزن الثقيل على الإطلاق، التي أقيمت في Madison Square Garden بمدينة نيويورك في الأول من يونيو لهذا العام، ويلقب رويز "بالمدمر" بعد أن أصبح الملاكم المكسيكي الأول الذي يتوج ببطولة العالم للوزن الثقيل، كما نال المكسيكي الذي يتخذ من ولاية كاليفورنيا مقرًّا له، لقبه العالمي الثاني في كأس العالم بعد أن أذهل العالم من خلال الفوز على جوشوا وإسقاطه أرضًا أربع مرات، وحقق فوزًا غير متوقع في الجولة السابعة، وأوقف AJ عن تحقيق الانتصار ليصبح ملك الوزن الثقيل بلا منازع.

فيما سيحاول جوشوا بمسيرته المكونة من 22 فوزًا منها 21 فوزًا بالضربة القاضية وهزيمة واحدة، استعادة ألقابه العالمية باستحواذه على بطولة الوزن الثقيل مرتين بعد تذوقه الهزيمة للمرة الأولى في مسيرته الاحترافية في أول ظهور له في ولاية نيويورك، وفاز البريطاني بجميع مبارياته الـ 22 السابقة قبل خسارة ألقابه إلى رويز جونيور، التي وصفها بأنها "نكسة بسيطة"، ويرغب صاحب الميدالية الذهبية في أولمبياد لندن 2012 في مواجهة خصمه على أرض محايدة لاستعادة ألقابه التي فقدها بصفته بطل العالم للوزن الثقيل.

ويأتي هذا النزال امتدادًا لعدة فعاليات ترفيهية وثقافية ورياضية استضافتها المملكة في الفترة الماضية، مثل بطولة السوبر العالمي للملاكمة على كأس محمد علي التي أقيمت خلال العام الماضي، وجمعت الملاكمين كالم سميث وجورج جروفس في جدة، وكذلك عدة فعاليات عالمية أخرى كالجولة الافتتاحية للفورمولا E العام الماضي والجولة الأوروبية للجولف ورويال رامبل WWE، ونهائي كأس السوبر الإيطالية لكرة القدم. وتستعد المملكة أيضًا لبطولة رالي داكار في يناير 2020، بالإضافة إلى مزيد من الفعاليات الرياضية العالمية المرتقبة، لتقديم تجربة استثنائية بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030.