شدد الفنان الكويتي المعروف محمد المنصور اليوم على اهمية المسلسل الكويتي (أسد الجزيرة) الذي تدور احداثه حول شخصية حاكم الكويت الشيخ مبارك الكبير وما حققه من مكاسب سياسية واجتماعية وثقافية وانسانية لشعبه وجيرانه وللعالم.

وقال المنصور الذي يقوم بتجسيد شخصية الشيخ مبارك الكبير في المسلسل لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان المسلسل سيكون نقطة مهمة في حياة المتلقي سواء كان صغيرا ام كبيرا وسيغني الكثيرين منهم عن 60 كتابا للتعرف على حقبة تاريخية مهمة بالنسبة للكويت.

واضاف ان المسلسل الذي لا تزال مشاهده في طور التصوير في الكويت وسوريا سيساعد الكثيرين في البحث والتعمق اكثر بشخصية الشيخ مبارك الكبير وتاريخ الكويت لا سيما ان مؤلفه الكويتي شريدة المعوشرجي كتبه بلغة ادبية رائعة.

وأعرب المنصور الذي كان يتحدث خلاله مأدبة غداء اقامتها الاعلامية الكويتية فاطمة حسين في منزلها بعيفور على شرف فريق العمل المشارك في المسلسل الكويتي بحضور السفيرين الكويتي في دمشق والسوري في الكويت عن اعتزازه الكبير بتجسيد شخصية الشيخ مبارك الكبير وتمثيل امتداد اسرة آل الصباح وقال يكفيني شرفا ان اجسد دور جد اصحاب السمو الشيوخ.

وقال الفنان محمد المنصور ان مباشرة تنفيذ هذا العمل المهم تمت بعد الحصول على موافقة من الديوان الاميري وعلى من سيقوم بتجسيد دور الشيخ مبارك معربا عن اعتزازه بالدور الذي كلف به باعتباره نقلة نوعية في حياته الفنية قال انها ستمنحه ابعادا اخرى.

واوضح انه سيتم التركيز في مسلسل اسد الجزيرة على شخصية الشيخ مبارك من جوانبها الانسانية والثقافية والاجتماعية فقط بعيدا عن حياته الخاصة وابراز دوره الكبير في توطيد علاقات دول الخليج لا سيما الكويت مع تركيا والعراق وبلاد الشام ثم اوروبا التي لجأ اليها للانسلاخ والتخلص من الوصاية العثمانية على امارة الكويت ومشايخ دول الخليج.

وقال ان المسلسل الذي سيعرض في شهر رمضان القادم سيبرز اسماء جميع الاشخاص والعائلات الكويتية المعروفة في داخل السور وخارجه والتي كانت في عهد الشيخ مبارك ودور هذه العائلات واسهاماتها في تسطير تاريخ كبير وعظيم للكويت الى ان عرفها العالم الخارجي بفضل حكمة وحنكة وذكاء الشيخ مبارك وحسن تدبيره.

واعرب المنصور عن الامل بان يحوز المسلسل على اعجاب المشاهدين ويسهم في توعيتهم ثقافيا بحقبة مهمة من تاريخ الكويت لا سيما وان المسلسل تشارك فيه نخبة كبيرة من نجوم الكويت والعرب امثال حياة الفهد وعبدالرحمن العقل وعبدالامام عبدالله وعلي البريكي وخالد البريكي وفنانين عراقيين وسوريين بينهم الفنان السوري الكبير سلوم حداد الذي يجسد دور السلطان العثماني محسن باشا الذي كانت تربطه علاقات رائعة مع الشيخ مبارك.

واشاد في هذا الصدد بالتعاون الفني الكبير الذي يربط بين دولة الكويت وسوريا متمنيا ان يستمر هذا التعاون لما فيه خير وصالح الجميع في الحركة الفنية.

وحول دور الفنانة الكبيرة حياة الفهد قال المنصور ان الفهد هي من يطلق عليها في مسلسل (اسد الجزيرة) خنساء الكويت بسبب موت ابنيها الاثنين احدهما في البحر والآخر في معركة خاضها مع الشيخ مبارك.

وتوقع ان يتم الانتهاء من تصوير المسلسل في 16 اغسطس الحالي مشيرا الى ان عمليات تصويره استغرقت لغاية الآن ثلاثة اشهر تم خلالها تصوير حوالي 80 في المئة من احداثه.