صداع وضغط

  • صالحة.. أنا من مدة شهرين تعبت جدا وصداع غير طبيعي وبعد ما ذهبت للطوارئ قالوا الضغط عندك مرتفع جدا، وأنا ما كنت أعرف إن عندي ضغط، للعلم أنا عمري 35 سنة وكان 183/110 وقت تعبي ما كنت متضايقة أو شيء، فجأة وبعدها حولوني على مراجعة دكتور للقلب وصرف لي علاجا للضغط، وأول أسبوع ما كان ينزل للرقم الطبيعي، وزيادة طول الوقت نائمة وخمول وراجعته الأسبوع الثاني قال لي «خلاص لازم نغيره» خفت أعراض الخمول والنوم لكن الضغط ما كان ينزل للطبيعي وكنت وقتها آخذ حبوب مانعة الحمل، وبعد ما قرأت أنها ترفع الضغط، وأقول له قال لا عادي خذيها وطبعاً بعدها بيوم شفت الضغط ما ينزل وقرأت إنك كاتب إن الحبوب المانعة ترفع الضغط تركتها وراجعته ثالث أسبوع وغير لي حبوب الضغط والأخير ما حسيت بأي تغير، وغيرت الدكتور وقال لي أعطيك حبوب قوية ولا بد من تغيير روتين حياتك من رياضة ومساج وتخفيف من توتر وأعطاني الحبوب لدرجة بعد ثلاثة أيام وصل ضغطي للطبيعي، وبعدها صار يجيني هبوط والآن تركته منذ ثلاثة أيام وضغطي نازل، بم تنصحني؟ الله يجزاك كل خير على المعلومات التي تقدمها؟

  • أولا: لا يمكن الحكم على مثل حالتك إلا بعد فحص المريض وتقييمه، ثانيا: قد يكون ارتفاع الضغط ثانوي من أدوية منع الحمل وانخفض كثيرا بعد إيقافها وهذه ظاهرة معروفة. ثالثا: لا بد من إجراء فحوصات الكلى والزلال والغدد الصماء مثل الكظرية والدرقيه. رابعا: لا بد من مراقبة الضغط بانتظام في المنزل ومناقشة تلك النتائج مع طبيبك المعالج.

    آلام الصدر عند المراهقين

  • نورة.. كنتُ قرأت لك سابقا أن ما يشعر به المراهقون من الآم بالصدر هي في الغالب ليست من القلب، وهذا ما يجعلني مطمئنة من حالة ابني، لكن أريد أن أستنير بتوجيهك في هذه الحالة، فابني البالغ من العمر ستة عشر عاما يشكو منذ حوالي أربعة أشهر من وخزات في مواقع غير ثابتة بالصدر، وهي وخزات غير مؤلمة، وتأتية على فترات شبه متباعدة، وهو لا يشكو من أي شيء آخر أو ضيق في التنفس أو كحة أو غيرها ومنذ حوالي الشهر تعرض لحالة إغماء بسيطة وهو في المدرسة، وقد أخذته للمستشفى وأجريت له الفحوصات والتحاليل اللازمة وكانت جيدة، ولم يجرِ الطبيب أي فحص للقلب أو تخطيط أو غيره وقال إن سبب الإغماء إجهاد أو أي شيء آخر لكنه عارض وبسيط لم تعد له حالة الإغماء منذ ذلك الوقت، لكن النغزات ما زالت تأتيه متباعدة، فهل تنصحني بإجراء فحوصات لقلبه أو أن الأمر غير مثير للقلق؟ عذرا للإطالة لكني أردت أن تكون بالصورة تماما.. ولك شكري.

    • غالبا هو ما ذكرتي ولكن كما تعلمين لا يمكن الحكم إلا بعد فحص المريض وتقييمه فأنصحك بعمل تخطيط القلب وفحص الأشعة الصوتية للقلب والتأكد من عدم وجود أمراض أخرى شائعة مثل فقر الدم، قصور الكلى، وهن العظام، بسبب سوء التغذية.. الخ.

الضغط والتحكم به

  • أنا محمد.. 47 سنه كانت لي مراجعتين مع طبيبين الأولى في 27 / 10 ميلادي وعرضت عليه حالتي «ارتفاع الضغط» واطلع فيها على تحاليلي والتي كان فيها ارتفاع الكرياتين وإنزيم العضلات أكثر من 900 واليورك أسد، وعرضت عليه الدواء ثلاثة أنواع مع المدر، فطلب مني صوتية للشريان الكلوي وتخطيط قلب والضغط 24 س، وتحاليل أخرى فقمت بعملها جميعها وأحضرتها له في المراجعة الثانية التي كانت بعد أسبوعين من الأولى، والحمد لله طمأنني على نتائج تخطيط القلب وتقرير فحص الشريان الكلوي الذي كان فحصا إنجيو والتحاليل وأخبرته أنني كنت قلقاً على ارتفاع إنزيم العضلات وكان الضغط 24 س مرتفعا جدا، فقام بتغيير علاجي الثلاثة أنواع بنوع واحد إكسفورج، وأبشرك أموري طيبة بعد العلاج وتحسنت حالتي بشكل كبير عن أول، والآن أحب أعرض عليك قراءات الضغط لعدة أيام صباحا مساءً، وهي من تاريخ الزيارة الأخيره ولمدة عشرين يوما مرفقة صورة كما أرفقت الضغط السابق 24 س والتحاليل والأيكو والإنجيو والتي سبق أن اطلع عليها طبيبي المعالج.

    • اطلعت على فحوصك وقراءاتك وكلها مطمئنة فأنصحك بمتابعة الضغط بانتظام ومراجعة طبيبك وشكراً لحرصك.