تبنى البرلمان الفرنسي الخميس بشكل نهائي فرض ضريبة على المجموعات الرقمية العملاقة مما يجعل من فرنسا إحدى أول الدول التي تفرض ضرائب على رقم الأعمال.

وأقر مجلس الشيوخ النص في تصويت نهائي برفع الايدي. ويتوقع أن تفرض الضريبة على حوالى ثلاثين مجموعة تشمل غوغل وأمازون وفيسبوك وآبل وأر بي اند بي وانستغرام وكريتيو الفرنسية وتجني 400 مليون يورو في 2019 ثم 650 مليونا في 2020.