قال ماركو رويس قائد فريق بوروسيا دورتموند اليوم الأربعاء إن الفريق بأكمله يدعم هدف إدارة النادي في الموسم الجديد والمتمثل في التتويج بلقب الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا)، لأن الفريق يتمتع بالكفاءة اللازمة لتحقيق ذلك.

وقال رويس لدى بدء مشاركته ولاعبين آخرين أمثال المنضمين حديثا للفريق، نيكو شولز وثورجان هازارد وجوليان براندت، في تدريبات الفريق الاستعدادية للموسم "علينا أن نثق في كل يوم في قدرتنا على تحقيق إنجاز."

وأضاف "بالنظر إلى ما قدمناه في الموسم الماضي وكذلك الصفقات التي أبرمها النادي، يجب أن يكون هدفنا احتلال القمة (في البوندسليجا) في نهاية الموسم وتقديم الأفضل في بطولة كأس ألمانيا وكذلك دوري أبطال أوروبا. هذا ليس هدف الإدارة فقط وإنما هدف الفريق أيضا."

وتوج دورتموند آخر مرة بلقب البوندسليجا في عام 2012، بينما توج بايرن ميونخ باللقب في المواسم السبعة التالية.

وفي كانون أول/ديسمبر الماضي، كان دورتموند يحتل صدارة البوندسليجا متفوقا بفارق تسع نقاط أمام بايرن، لكن دورتموند عانى من تراجع حاد في النتائج، لينتزع بايرن ميونخ الصدارة ويتوج باللقب في النهاية متفوقا عليه بفارق نقطتين فقط.

وواجه لوسيان فافري المدير الفني لدورتموند انتقادات من البعض، حيث قال النقاد إنه كان عليه التحلي بالمنافسة الصريحة من أجل التقدم نحو اللقب بدلا من التمسك بالحذر.

وأنفق بوروسيا دورتموند أكثر من 100 مليون يورو (112 مليون دولار) لضم شولز وهازارد وبراندت إلى جانب إعادة ماتس هاميلز إلى الفريق الذي يضم أيضا جادن سانشو والبلجيكي أكسيل فيتسل والمهاجم الألماني ماريو جوتزه.

ورحب رويس بعودة لاعب قلب دفاع المنتخب الألماني السابق هاميلز، إلى الفريق قادما من بايرن ميونخ، قائلا "نأمل في الكثير من ماتس. دائما ما يشكل تواجد اللاعبين ذوي الشخصية المميزة، فائدة للفريق."