النمش

  • أعاني من النمش في منطقة الوجه مع أنني جربت أكثر من علاج، ولكن لا توجد فائدة، فما نصيحتك وشكراً؟

  • النمش عبارة عن بقع بنية أو سوداء صغيرة ذات أشكال مختلفة، وتظهر عادة في مرحلة الطفولة وتزداد في العدد مع التقدم بالعمر، وتظهر في جميع أنحاء الجسم ويكثر في الوجه والعنق وظاهر اليدين بسبب التعرض للشمس والتقدم بالعمر، وعادة النمش الذي يظهر في سن مبكرة يختفي، أما الذي يظهر متأخراً يصبح مزمناً. أما بالنسبة للعلاج فينصح المصاب بالاستخدام المستمر لواقيات الشمس واللجوء إلى التقشير الكيميائي المتوسط بعد تحضير المريض بكريمات التقشير والتبييض لمدة لا تقل عن أسبوعين. كذلك أثبت ليزر التصبغات الجلدية فعالية جيدة لعلاج النمش، وأثبتت الدراسة أن إمكانية ظهور النمش مرة أخرى تكون عالية إذا لم يستخدم المصاب الواقي الشمسي بعد جلسات الليزر.

مضاعفات حبوب الشباب

  • هل هناك مضاعفات لحب الشباب وما هي؟

  • نعم هناك مضاعفات لحبوب الشباب ومنها المضاعفات الجسمية الناتجة من حبوب الشباب وتشمل الآثار الصبغية التي تكثر عند أصحاب البشرة الحنطية والسمراء، والآثار الندبية وتكون عادة دائمة وصعبة العلاج.

    أما المضاعفات النفسية فتتمثل في معاناة المراهقين من الجنسين من وجود الحبوب، حيث تؤدي الحبوب الشديدة المشوهة إلى حدوث اكتئاب ثانوي تفاعلي.

فطريات القدم

  • يوجد بين أصابع القدم حكة وتشققات لونها بيضاء، هل هناك حل لذلك؟

  • حسب وصف الأخ السائل فتشخيص الحالة هو فطريات القدم، وهي عبارة عن مرض جلدي شائع خاصة عند الرياضيين والمصابين بمرض السكري، والذكور أكثر عرضة من الإناث، وينشأ بسبب فطريات تفضل النمو في بيئة رطبة كالمنطقة بين الأصابع في حالة عدم تجفيف القدمين، وتظهر بأشكال مختلفة كشقوق بيضاء وقشور واحمرار مصحوب بحكة. وقبل العلاج هناك طرائق وقاية ومنها: تجفيف القدمين وخاصة منطقة ما بين الأصابع وتجنب لبس الأحذية الضيقة، واستعمال جوارب قطنية واستخدام بودرة مضادة للفطر داخل الحذاء خلال فصل الصيف. أما العلاج فيمكن وصف كريمات مضادة للفطر في الحالات البسيطة، أما في الحالات الشديدة فينصح بتناول أقراص مضادة للفطر لعدة أسابيع واتباع طرائق الوقاية المذكورة لمنع الانتكاسة.

حكة في الفخذ

  • أعاني من احمرار وحكة شديدة في الأفخاذ، وخاصة بعد المشي لفترة طويلة هل هناك - يا دكتور - كريم يساعد على تخفيف الحكة؟

  • الحالة التي يعاني منها الأخ السائل تسمى المذح، وهو عبارة عن طفح جلدي يظهر في ثنايا الجسم ويكون الجلد محمراً، ويشعر المريض بحكة وحرقان، ويكثر ذلك عادة في الأشخاص البدناء؛ نتيجة الاحتكاك المستمر، وارتفاع حرارة الجسم، والرطوبة.

    ومن الأفضل مراجعة طبيب الجلدية للكشف والتأكد من عدم وجود التهابات بكتيرية أو فطرية مصاحبة.

    وينصح بالمحافظة على جفاف المنطقة المصابة، ولبس الملابس الداخلية الواسعة المصنوعة من القطن، واستخدام كريمات الكورتزون الخفيفة لفترة محدودة، وينصح باستعمال كريمات مضادة للبكتيريا أو الفطريات في حال وجودها، والاستمرار في استخدام البودرة للمساعدة على جفاف المنطقة.