كشفت التقارير الإحصائية الصادرة عن شركة «مطارات الرياض» إلى أن مطار الملك خالد الدولي بنهاية موسم شهر رمضان وعيد الفطر المبارك للعام الحالي 1440هـ/2019م، تخطى إجمالي عدد المسافرين 2 مليون، بمعدل يومي بلغ 69,889 مسافرا، فيما بلغ إجمالي عدد الرحلات 17,530 ألفا، بمعدل يومي بلغ 517 رحلة، وبلغ إجمالي أعداد الأمتعة 7,440,348 مليونا.

كما أشارت الإحصائيات إلى أن يوم 5 شوال/ 8 يونيو كان الأعلى في حركة المسافرين القادمين والمغادرين والتي بلغت 85,319 مسافراً، وتصدرت مدينة جدة أكثر وجهات السفر الداخلية من مطار الملك خالد الدولي من حيث عدد المسافرين المغادرين والقادمين، وأما على المستوى الدولي، سجلت مدينة القاهرة الرقم الأعلى بالنسبة لعدد الرحلات الدولية المغادرة والقادمة لمطار الملك خالد الدولي.

ومنذ بداية الموسم كرست شركة «مطارات الرياض» جميع إمكاناتها البشرية والآلية لخدمة وتسهيل إجراءات السفر لكافة المسافرين وعملت على إعداد خطة متكاملة لضمان انسيابية حركة المسافرين داخل المطار بالتعاون مع جميع الجهات العاملة في المطار لتحقيق أعلى مستوى من الأداء التشغيلي، وتثمن «مطارات الرياض» جهود الجهات العاملة في مطار الملك خالد خلال موسم شهر رمضان وعيد الفطر المبارك، والذي شهد المطار خلالها ارتفاعا في المعدلات على مستوى أعداد المسافرين والرحلات وأعداد الأمتعة.

الجدير بالذكر أن شركة «مطارات الرياض» أقامت منذ بداية حلول شهر رمضان المبارك وحتى ليالي العيد عدداً من المبادرات أبرزها: مبادرة «أشبال مطارات الرياض» التي شارك فيها أبناء وبنات منتسبي الشركة بتوزيع وجبات إفطار للصائمين المسافرين عبر مطار الملك خالد الدولي بهدف ترسيخ ثقافة العمل التطوعي والعطاء الإنساني، وتوزعت عدة منصات ثابتة لإفطار الصائمين في أرجاء صالات المطار التي تزينت بفوانيس تعكس الأجواء الرمضانية، إضافة إلى عدد من الاحتفالات رسمت البهجة على محيا الأطفال في أيام عيد الفطر.