كشفت فيسبوك عن خطط يوم الثلاثاء، لإطلاق عملة مشفرة باسم "ليبرا"، في أحدث تطور ضمن جهود الشركة للتوسع خارج قطاع التواصل الاجتماعي ودخول مجالات التجارة الإلكترونية والمدفوعات العالمية.

وتحالفت فيسبوك مع 28 شريكا في إطار كيان مقره جنيف يدعى "رابطة ليبرا"، التي ستشرف على العملة الرقمية الجديدة المقرر إطلاقها في النصف الأول من 2020، وفقا لمواد تسويقية ومقابلات مع مسؤولين تنفيذيين، وأنشأت فيسبوك أيضا وحدة تحت اسم "كاليبرا"، ستطرح محافظ رقمية لحفظ وحدات ليبرا وتحويلها وإنفاقها. وسيجري ربط كاليبرا بمنصتي تراسل فيسبوك: ماسنجر وواتساب، اللتين تضمان أكثر من مليار مستخدم.

تضع الشركة التي مقرها مينلو بارك، كاليفورنيا آمالا عظيمة على ليبرا، لكن المخاوف المتعلقة بخصوصية المستهلك والحواجز التنظيمية قد تنطوي على عقبات كبيرة.

وتأمل فيسبوك ألا يقتصر استخدام العملة على المعاملات بين المستهلكين والشركات القائمة في أنحاء العالم، بل أن تتيح أيضا للمستهلكين غير المشمولين بالخدمات المصرفية فرصة الاستفادة من الخدمات المالية للمرة الأولى، وقال ديفيد ماركوس، المسؤول التنفيذي السابق في باي بال الذي يرأس مشروع عملة فيسبوك الجديدة إن الاسم "ليبرا" مستوحى من وحدة موازين رومانية وبرج الميزان الفلكي - رمز العدالة - وكلمة "حرية" باللغة الفرنسية، وقال "الحرية والعدالة والمال، هذا بالضبط هو ما نحاول القيام به هنا."