اكتمل وصول وحدات القوات المسلحة الأردنية - الجيش العربي - إلى دولة الإمارات للمشاركة في التمرين العسكري المشترك "الثوابت القوية/ 1" الذي سينطلق خلال أيام. ويندرج التمرين العسكري ضمن التدريبات المشتركة، التي تقام بين الإمارات والأردن في إطار التعاون العسكري المشترك بين الدولتين، بهدف التدريب على تخطيط وتنفيذ وإدارة العمليات العسكرية المشتركة، وتفعيل الإجراءات الموحدة بين مختلف وحدات القوات المسلحة المشاركة في هذا التمرين. ويهدف التمرين إلى تعزيز العلاقات العسكرية، وتكامل مفاهيم التخطيط والإدارة والتنفيذ للعمليات العسكرية وتبادل الخبرات بما يسهم في رفع مستوى القوات المسلحة في البلدين الشقيقين. وستطبق القوات المشاركة في التمرين سلسلة من التدريبات العسكرية المشتركة في سبيل توحيد العمليات والمفاهيم المشتركة، وأساليب التدريب. ويحظى التمرين العسكري المشترك "الثوابت القوية 1" بأهمية مضاعفة، ليس فقط للتوقيت الذي سيقام فيه، حيث تشهد المنطقة حالة غير مسبوقة من التوتر، وإنما أيضاً لأن هذا التمرين يجسد الإدراك المشترك للإمارات والأردن بأهمية التضامن في مواجهة التحديات والأزمات، التي تعصف بالمنطقة، كما يؤكد أن أمنهما جزء لا يتجزأ من الأمن القومي العربي.

التمرين يهدف إلى تعزيز العلاقات العسكرية وتبادل الخبرات