قال مسؤولون إيرانيون لرويترز إن طهران ستطلب من اليابان التوسط بين طهران وواشنطن لتخفيف العقوبات النفطية المفروضة من الولايات المتحدة.

تأتي تلك التصريحات قبيل زيارة يقوم بها رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي لإيران.

وسيكون آبي أول زعيم ياباني يزور إيران منذ الثورة العام 1979 وتأتي زيارته مع تصاعد التوترات بين إيران والولايات المتحدة مما أثار مخاوف من نشوب صراع عسكري آخر في منطقة الشرق الأوسط.

وقال مسؤول إيراني كبير لرويترز «بإمكان اليابان المساهمة في تخفيف التوتر الجاري بين إيران وأميركا، كبادرة حسن نية، يجب على أميركا إما رفع العقوبات النفطية غير العادلة أو تمديد الإعفاءات أو تعليقها (العقوبات)».

وقال مسؤول آخر «السيد آبي يمكن أن يكون وسيطا مهما لتيسير ذلك».

ورحب الرئيس الأميركي دونالد ترمب بمساهمة آبي في التعامل مع إيران وذلك خلال زيارته لليابان الشهر الماضي.

وتصاعد التوتر بشدة بين واشنطن وطهران في الأسابيع القليلة الماضية .