التقى معالي المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، على هامش معرض وارسو الدولي الإنساني أمس، وزير خارجية جمهورية بولندا ياتسيك تشابوتوفيتش، بحضور سفير خادم الحرمين الشريفين في وارسو محمد بن حسين مدني.

وجرى خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية بين المملكة وجمهورية بولندا وسبل تعزيزها في المجالات الإغاثية والإنسانية، وبحث سبل التعاون مع الهيئات والمنظمات الإنسانية البولندية، إضافة إلى مناقشة الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وقدم الدكتور الربيعة شرحا مفصلا عن جهود المركز في العديد من الدول المحتاجة والمتضررة وخصوصا الوضع الإنساني في اليمن وما قدمته المملكة من جهود لتخفيف المعاناة الإنسانية التي تعرض له الشعب اليمني نتيجة الانقلاب الحوثي على الشرعية.

وثمّن وزير الخارجية البولندي من جانبه الدور البارز للمملكة بوصفها تلعب دورا مؤثرا وقياديا على مستوى الشرق الأوسط والعالم، وما تقدمه من جهود إغاثية وإنسانية في العديد من الدول حول العالم.