أكد الدكتور مشعل بن فهم السلمي، رئيس البرلمان العربي لـ"الرياض" أن العمل الإرهابي الجبان الذي استهدف أمس الأربعاء مطار أبها الدولي من قِبل ميليشيا الحوثي الانقلابية والذي أدى إلى إصابة عدد من المدنيين الأبرياء من جنسيات متعددة بينهم نساء وأطفال، يُعد جريمة حرب، وأدان واستنكر بشدة هذا العمل الإرهابي الجبان، وطالب الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي بموقفٍ حازمٍ وفوري بتصنيف ميليشيا الحوثي الانقلابية كجماعة إرهابية، لانتهاكها الصارخ للقانون الدولي وتعمدها الاستهداف المتكرر للمنشآت المدنية والحيوية في المملكة بالصواريخ البالستية والطائرات المسيرة، وملاحقة قادتها ومموليها وداعميها سواء كانوا دولاً أو جماعات، وعلى وجه الخصوص إلزام الجمهورية الإسلامية الإيرانية بقرار مجلس الأمن الدولي رقم (2216) الذي يحظر توريد الأسلحة لميليشيا الحوثي الانقلابية.

وأكد رئيس البرلمان العربي الوقوف والدعم التام للمملكة العربية السعودية وما تتخذه من إجراءات للتصدي لكل ما من شأنه تهديد أمنها واستقرارها وسلامة مواطنيها، متمنياً الشفاء العاجل للمصابين.