أعلنت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) الجمعة أنها ستسمح اعتباراً من العام المقبل للسياح إلى الفضاء ولشركات باستخدام محطة الفضاء الدولية مقابل مدفوعات، وذلك في إطار مساعيها لتخفيف الأعباء المالية المرتبطة بها.

وقال جيف ديويت المدير المالي للوكالة في نيويورك أن ناسا تفتح محطة الفضاء الدولية أمام الفرص التجارية والتسويق، بشكل لم نقم به أبدا في السابق.

وأوضحت روبن غاتنس المسؤولة في ناسا التي تشغل المحطة أن ناسا ستسمح بما يصل الى مهمتين قصيرتين لرواد فضاء يقومان برحلة بشكل خاص، سنويا.