قدمت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة المدينة المنورة داخل محطة سكة الحجاز العرض المسرحي الذي جاء تحت عنوان «الرحمة» يصاحبه عدد من الأنشطة والفعاليات الثقافية والترفيهية، وذلك بالتعاون مع جمعية الثقافة والفنون، وبمشاركة عدد من الفنانين المسرحيين وسط حضور لافت من الزوار والمختصين والمهتمين بالأعمال المسرحية، ويأتي العرض وما يتزامن معه من فعاليات ضمن سلسلة برامج مبادرة القيم والأخلاق «خير أمة» التي أطلقتها إمارة المنطقة، وذلك بمشاركة شرائح المجتمع كافة بمختلف البرامج والمبادرات المتنوعة التي تنبثق من مبادرة «خير أمة»، والتي تجسد القيم والأخلاق الإسلامية التي تركنا عليها المصطفى - صلى الله عليه وسلم - والتي نبعت من هذه البقعة الطيبة.

وذكر مدير عام الهيئة بالمنطقة م. فيصل بن خالد المدني أن المبادرة وفعالياتها وبرامجها تهدف لتجسيد القيم النبيلة النابعة من السنة النبوية والقيم العربية الأصيلة التي يجب أن يكون عليها كل مسلم، مشيراً إلى ما تميزت به المبادرة من التنوع في البرامج والفعاليات التي تحقق أهدافها، حيث شملت المنتديات والملتقيات والدورات التدريبية والبرامج التشاركية بين الجهات وإنتاج المرئيات والوثائقيات الهادفة، والفعاليات والأنشطة الداعمة، كما أتاحت الفرصة لمختلف الجهات وقطاعات المجتمع للمشاركة في فعالياتها وبرامجها من قطاعات حكومية وهيئات ومنظمات خيرية، وشركات ومؤسسات القطاع الخاص والأفراد.

من جهته، بين مدير الجمعية مشعل التهامي أن هذه المبادرة حظيت بشرف المكان والزمان بأن كانت الانطلاقة من مدينة المصطفى صلى الله عليه وسلم وفي شهر رمضان المبارك لتعزيز تلك القيم العظيمة، وقد سعت الجمعية لتقدم ثلاثة مقاطع مسرحية تجسد خلق الرحمة بالإضافة إلى فعاليات متنوعة.