وقعت وزارة المالية السودانية مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي على وثيقة مشروع المولدات الشمسية لاستدامة الزراعة في السودان ، بتكلفة سبعة ملايين دولار.

وقع عن السودان وكيل وزارة المالية عبدالمنعم محمد الطيب، فيما وقع الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الانمائي في السودان سيلفا راما شاندران عن البرنامج.

ويهدف المشروع إلى استدامة الزراعة من خلال ترقية استخدام الطاقة الشمسية لري الأراضي الزراعية بدلاً عن مولدات الديزل في إطار تعزيز مرونة تكيف الأفراد مع تغير المناخ، والضغوط البيئية والمخاطر الطبيعية من خلال استخدام الطاقة النظيفة والمتجددة.

وينتظر أن ينفذ المشروع مباشرة من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، على أن يتم تنفيذ بعض مكوناته تنفيذاً وطنياً من قبل وزارة الموارد المائية والكهرباء والتي تعد الشريك الوطني بالمشروع، وتم توقيع الاتفاقية بحضور برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وإدارة التمويل الخارجي وإدارة وكالات الأمم المتحدة.