أكدت مساعدة الأمين العام بالأمم المتحدة للشؤون الإنسانية أورسولا مولر، الحاجة إلى الحفاظ على المساعدة الإنسانية المنقذة للحياة وحماية المستضعفين والمتضررين من الأزمة في جميع أنحاء ميانمار. ودعت في بيان أصدرته عقب ختام زيارتها الميدانية إلى ميانمار، السلطات إلى مواصلة العمل مع جميع الشركاء والمتضررين أنفسهم لإيجاد حلول دائمة للنزوح، مؤكدة حق النازحين في العودة طواعية إلى ديارهم، بأمان وكرامة، أو إعادة التوطين في مكان آخر يختارونه.