وزعت جمعية هدية الحاج والمعتمر الخيرية قرابة مليون وجبة إفطار صائم بمكة المكرمة، والمدينة المنورة، ومطار جدة، والمنافذ الحدودية البرية، ويشمل التوزيع المسجد الحرام وساحاته، والمسجد النبوي والفنادق المحيطة بالحرمين الشريفين، ومواقف السيارات، وطرق مرور المعتمرين والزوار، إضافةً لوجبات السحور ووجبات الطوارئ. وأبان مساعد المدير العام للبرامج والخدمات بالجمعية عبدالله بن علي الشهري، أن "هدية" بدأت من غرة الشهر المبارك في توزيع قرابة مليون وجبة إفطار صائم في نقاط الاتصال التي تلتقي فيها الجمعية بالمعتمرين، بالشراكة والتعاون مع عدة جهات عاملة ضمن منظومة العمرة. وأفاد الشهري أن "هدية" جهزت أكثر من "1000" مضيف ومضيفة لخدمة المعتمرين وزوار بيت الله الحرام ومسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم، مدربين ومعدين للحفاوة والترحيب بضيوف الرحمن وخدمتهم، ترجمةً لجهود واهتمام القيادة الحكيمة على رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وولي عهده الأمين -حفظهما الله -.

ودعا مساعد المدير العام للبرامج والخدمات الخيرين والموسرين إلى اغتنام شرف الزمان والمكان بدعم برامج وخدمات الجمعية، لتستمر وتيرة العطاء في خدمة قاصدي الحرمين الشريفين.