• اليوم يسدل الستار على دوري كأس الأمير محمد بن سلمان بعد أن اتضحت الرؤية تماماً حول هوية البطل وهو النصر فيما الهلال الوصيف، ويتبقى المركزان الثالث والرابع بين الأهلي والشباب والتعاون، وهبط أحد والباطن رسمياً، وتبقى تحديد الهابط الثالث والرابع الذي سيلعب الملحق مع رابع دوري الأولى!

  • الدوري كانت بدايته جميلة وقوية فنياً، وحمل إثارة كبيرة، لكن الجدل حدث بعد قرار اتحاد الكرة باستمراره أثناء بطولة كأس أمم آسيا وازداد الوضع سوءاً بإعفاء رئيس لجنة الحكام الإنجليزي كلاتنبيرغ الذي بعد رحيله بدأ التخبيص التحكيمي واستمرت الأحداث الغريبة بتصريح رئيس لجنة الحكام البديل خليل جلال وكشف خطاب طلب إبعاد قائمة ببعض الحكام عن مباريات النصر والهلال والموقع من قبل رئيس النصر سعود السويلم، والذي صمت عليه اتحاد الكرة ولم يرفضه ويعلن عنه في حينه وكأنه أقر بتنفيذ الطلب!

  • أحد أبرز الحكام االعالميين الذين طالب رئيس النصر عبر خطابه المثير للجدل بإبعاده هو الحكم السلوفيني سوكومينا والذي سيقود نهائي كأس أوروبا فيما تم إبعاده من التحكيم في الدوري وكأن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يرد بهذا التكليف على الاتحاد السعودي!

  • الليلة لن يكون لفريق الباطن حول ولا قوة فهو يلعب مواجهة أخيرة ووداعية أمام النصر بطل الدوري الذي يبحث عن مزايا عديدة عبر الشباك السماوية أبرزها اللقب وتحطيم أرقام قياسية جديدة للفريق ولمهاجمه وهدافه المغربي عبدالرزاق حمدالله!

  • كانت ردة فعل الجماهير الهلالية طبيعية جداً تجاه الأخبار التي تواردت حول رحيل قائد الفريق البرازيلي كارلوس إدواردو إلى العين الإماراتي إذ لم يغضبها الخبر ولم تطالب ببقائه بعد أن وصلت لقناعة أنه قدم كل ما لديه، واستمراره إن حدث هو قرار إداري عاطفي بعد أن ظهر هذا الموسم في أسوأ مستوياته!

  • إذا كان مركز التحكيم الذي اعتمدته الهيئة العامة للرياضة بلا صلاحيات ومكبل الأيدي من قبل الاتحاد السعودي لكرة القدم من خلال نظامه الأساسي الحالي الذي يمنع المركز من الحكم في الشكاوى المبنية على أخطاء فنية في المباريات فلماذا استعجلت الهيئة وأنشأته وهي تعلم أن صلاحياته لن تبدأ إلا الموسم المقبل بعد التعديل على نظام اتحاد الكرة الأساسي!

«صياد»