صادق مصدر خاص لـ"الرياض" على الخبر الذي انتشر قبل أشهر حول قيام الاتحاد السعودي لكرة القدم بمخاطبة الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" وإشعاره برغبة الاتحاد السعودي بإستضافة بطولة كأس العالم للأندية، والتي تنظم سنوياً بإشراف "الفيفا" ويشارك أبطال القارات في بطولة الأندية من اوروبا وآسيا وأفريقيا أمريكا الشمالية والوسطى والبحر الكاريبي وأمريكا الجنوبية وقارة اوقيانوسيا وبطل الدوري في البلد المستضيف، والذي سيكون النصر بطل النسخة الحالية، وبذلك سيكون محظوظاً بتأهله للعالمية للمرة الثانية بعد أن تأهل المرة الأولى بالترشيح، وهذة المرة سيكون تأهله عبر بوابة الاتحاد السعودي لكرة القدم الذي حرص مسؤولوه على اتمام عملية الإستضافة والسعي لها بكل ما أوتي الاتحاد من قوة وعلاقات وامكانيات، إذ أن هناك خط مفتوح بين الاتحادين الدولي والسعودي الذي ينتظر الموافقة ليعلن خبر الإستضافة رسمياً ويزفه لجماهير النصر على وجه الخصوص بعد أن أصبح فريقها هو المرشح الوحيد للمشاركة كونه بطل دوري كأس الأمير محمد بن سلمان ولن يكون بإمكان أي فريق سعودي المشاركة في البطولة العالمية إلا في حالة واحدة وهي حصول النصر على اللقب الآسيوي وهذا يمنح غريمه ومنافسه التقليدي الهلال المشاركة بجانبه.