لتجنب التخلف عن الآخرين في العمل، من الجيد الفحص باستمرار ما إذا كنت مستوفيا معايير المهارة المهنية والدراية بمجالك.

وإحدى الطرق المفيدة لفعل هذا هي قراءة إعلانات الوظائف ومقارنة المهارات المطلوبة بمهاراتك، وإذا وجدت أنك تفتقر إلى مهارة معينة، فمن الجيد أن تحصل على تدريب ما أو تعثر على طريقة أخرى لتوسيع آفاقك، وهذه الممارسة تسمى تحسين المهارات.

وإذا واصلت تحسين المهارات فسوف تزيد أيضا من فرص الحصول على وظيفة الأحلام أو تستطيع التفاوض على أجر أعلى مع رب عملك الحالي.

وأحد الأمثلة النموذجية على تحسين المهارات هو تعلم لغة إضافية أو إبقاء مهاراتك اللغوية الأجنبية حديثة، واليوم هناك مجموعة كبيرة من التطبيقات التي يمكنها تعليمك لغات أيضا.

وهذه طريقة سهلة حقا لدمج اللغة في حياتك اليومية نظرا لأنه بالإمكان قضاء بعض الوقت على التطبيق خلال رحلة الذهاب والعودة من وإلى العمل، على سبيل المثال.