قد يحطم الفصل الأخير من سلسلة أفلام أبطال خارقين والمعالجة الجديدة لفيلم كلاسيكي الأرقام القياسية في شباك التذاكر خلال موسم أفلام الصيف المتوقع أن تهيمن عليه شركة والت ديزني. بدأ موسم الأفلام الكبرى أمس الأول بعرض فيلم "المنتقمون: لعبة النهاية" (أفينجرز - إند جيم) من إنتاج استوديوهات مارفل التابعة لديزني، ويقول خبراء في الصناعة: إن من المرجح أن يسجل الفيلم أكبر افتتاح لفيلم خلال عطلة نهاية الأسبوع على الإطلاق في الولايات المتحدة وكندا.

ثم في يوليو، تسعى المعالجة الجديدة لفيلم ديزني الشهير "الأسد الملك" (ذا ليون كينج) إلى الإطاحة بفيلم أفاتار من على عرش أكثر الأفلام تحقيقا للإيرادات على الإطلاق في تاريخ هوليوود، حسبما أفاد محللون لأداء شباك التذاكر.

وينعش هذان الفيلمان وغيرهما آمال دور العرض في انفراجة بعد بداية متعثرة لعام 2019، وتفيد بيانات من شركة كومسكور أن مبيعات التذاكر تراجعت حتى الآن بواقع 16 في المئة مقارنة بالعام الماضي.