كان موسم 1404هـ خالدًا في ذاكرة الهلاليين وتاريخهم البطولي عندما أنهوا ذلك الموسم بأروع بطولة وأجمل انتصار في نهائي كأس الملك الذي جمع الهلال بالأهلي في 5 /8 / 1404هـ بإستاد الملز (الأمير فيصل حالياً)، وانتهى لصالح الزعيم برباعية نظيفة في مرمى قلعة الكؤوس أحرزها: خالد الغانم - رحمه الله - ومنصور بشير وفهد المصيبيح وعبدالرحمن اليوسف. وكان رئيس الهلال آنذاك الأمير عبدالله بن سعد - رحمه الله - ومدربه اليوغسلافي الراحل بروشتش.

فيما كان كابتن الفريق فهد العبدالواحد (فهودي) ومديره النجم الدولي السابق سلطان بن نصيب.

ويظهر في الصورة فرحة الجهاز الإداري مع لاعبي الاحتياط بأحد الأهداف الأربعة فيما انهمك المدرب بروشتش بتدوين بعض ملاحظاته.