افتتح وكيل وزارة التعليم للتخطيط والتطوير الدكتور نياف الجابري أمس ورشة عمل خدمة "تحويل"، بحضور عمداء القبول والتسجيل في الجامعات السعودية، وعدد من المختصين.

وتأتي "تحويل" كإحدي الخدمات التي تقدمها مبادرة منظومة الخدمات الإلكترونية "جامعة" لخدمة الطلاب، وتهدف إلى توحيد إجراءات التحويل بين الكليات والعمل على اختصار الوقت والجهد للطالب.

حول ذلك أبان الدكتور الجابري أن الورشة تأتي ضمن سلسلة من الورش عن الخدمات التي تنشأ من الوزارة وتقدمها للجامعات بهدف مساعدة الجامعات من ناحية، وإيجاد اتساق في الإجراءات بين الجامعات، مبينا أن الهدف الرئيسي أن تكون لدينا بيانات على المستوى الوطني يتم جمعها عن التعليم العالي في المستويات الإدارية المختلفة على مستوى كل جامعة، والطلاب وأعدادهم وتحولاتهم بين البرامج المختلفة.

من جانبه ذكر المستشار والمشرف العام على مركز إحصاءات التعليم الدكتور عبدالرحمن العنقري أن الورشة تناقش إحدى الخدمات التي تقدم ضمن منظومة " جامعة " التي تتبناها وزارة التعليم من ضمن منظومة دعم القرار، مؤكداً أنها تهدف إلى تيسير عملية التحويل للطلاب من الجامعات، وذلك للطالب الذي تتحقق له شروط التحويل ولديه ظروف تحتم عليه أن يحول من الجامعة من خلال الدخول على البوابة التي سيتم تخصيصها لذلك واختيار الجامعة التي يرغب التحويل إليها.

وأثنى الدكتور العنقري على تفاعل عمداء القبول والتسجيل في وضع الضوابط والمعايير التي على ضوئها ستبنى هذه الخدمة بإذن الله.